مقتل مجند ومتشدد في مداهمة شقة بمدينة السادس من أكتوبر غربي القاهرة

تم النشر: تم التحديث:
5
5

قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن مجنداً و"متشدداً" قُتلا، السبت 17 ديسمبر/كانون الأول 2016، أثناء مداهمة منزل غربي القاهرة في أحدث أعمال العنف التي تشهدها مصر.

ونقلت الوكالة عن مصدر أمني قوله إن القوات اشتبكت مع "عناصر إرهابية" تختبئ في شقة بمدينة السادس من أكتوبر إلى الغرب من القاهرة ما أدى إلى مقتل المجند. وأضاف المصدر: "تبادل إطلاق النيران أسفر كذلك عن مصرع أحد العناصر الإرهابية"، في إشارة إلى إسلاميين متشددين ينشطون في مصر.

وقتل 26 أغلبهم من النساء والأطفال وأصيب 48 آخرون يوم الأحد الماضي في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف مصلين في كنيسة ملحقة بكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة. وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم الذي كان الأعنف ضد المسيحيين منذ 2011.

ويوم الجمعة قبل الماضي قُتل 6 من رجال الشرطة بينهم ضابطان في هجوم بعبوة ناسفة قرب القاهرة أيضاً.