لاعب ببرشلونة يطلق حملة دولية لإغاثة أطفال حلب.. هذا ما قاله للماركات العالمية

تم النشر: تم التحديث:
CHILDREN ALEPPO
ALEPPO, SYRIA | Anadolu Agency via Getty Images

وجه نجم برشلونة التركي وعميد المنتخب الوطني التركي لكرة القدم آردا توران رسالة مؤثرة لمتابعيه والذين يقدر عددهم بقرابة 6 ملايين على الموقع الاجتماعي إنستغرام، لمساندة أهل حلب السورية ومد العون لهم.

وكتب آردا قائلًا: "روحي تؤلمني، وداخلي يحترق. منذ يوم أمس لا أشعر بالرضا عن نفسي وأنا أرى مشاهد وفيديوهات من حلب، لم أستطع أن أمنع نفسي من البكاء، وأنا الذي لا أستطيع حتى أن أحمل طفلي بين يدي".
وأضاف أنه "لن أقبل أن تتم معاملة هؤلاء الأطفال بهذه الطريقة، هم أطفال ومبتغاهم الوحيد هو الحب المتبادل، كل طفل يريد أن يشعر أنه يُحب ويحَب، فما ذنبهم في كل هذا!".

وأكد أنه يريد أن يفعل أي شيء باستطاعته لمد يد العون لهؤلاء الأطفال، "لأنهم في أمس الحاجة للمواد الأساسية مثل الحليب، أكل الأطفال، أفرشة أو دقيق".

ووجه آردا النداء لجميع الشركات والعلامات التجارية للمساهمة في الحملة، وأعلن أنه سيتولى رسمياً جمع هذه المواد وإرسالها إلى من يستحقها، "ويمكن للشركات التي ترغب في توفير بعض المواد من الاتصال بنا عبر هذا البريد الإلكتروني: info@buseterim.com."

وأشار إلى أن "ديفاكتو"، وهي شركة تركية للملابس، قد تواصلت معه للمشاركة في الحملة.
وختم لاعب فريق برشلونة رسالته بهاشتاغ "#توجد_مجزرة_بحلب حلب_تموت"

#Repost @buseterim with @repostapp ・・・ Canım acıyor, içim yanıyor. Dün'den beri kendimi iyi hissetmiyorum, o videoları, o görüntüleri gördükçe ağlamaktan kendimi alamıyorum. Ben kendi çocuğumu kucağıma almaya bile kıyamıyorken o çocuklara yapılanları hazmedemiyorum. Çocuklar sadece sevgi isterken, sevilmek isterken onların günahı ne? Şimdi elimden gelen birşeyler yapmak istiyorum. Süt, bebek bezi, mama, tuvalet kağıdı,un, battaniye gibi temel ihtiyaçlara ihtiyacı varmış. Buradan markalara sesleniyorum; ben bu temel ihyaçları toplayıp göndermek istiyorum. Bunları bize temin edecek markaların info@buseterim.com.tr mailine mail atmalarını rica ediyorum. Lütfen destek olun lütfen🙏🏻 Not: Şu ana kadar markalardan sadece @defactoofficial ulaştı. Diğerlerinden de aynı hassasiyetin geleceğine inanıyorum. Lütfen sizde buradan markalara çağrı yapın. Topladığım tüm yardımları ulaştırabileceğim kurumlar vasıtasıyla göndereceğim. @buseterim i destekliyelim hep beraber... #haleptekatliamvar #halepölüyor

A photo posted by Arda Turan (@ardaturan) on

ويُذكر أن الكثيرين من المشاهير الأتراك شاركوا نتيجة الأزمة التي تعيشها حلب بعد سيطرة قوات النظام عليها من جديد في عمليات التنديد بالمجازر التي تقع هناك، ودعموا حملات إنسانية لإغاثة المدنيين.

وشارك الممثل الشهير مراد ييلديرم في فيديو عن الحصار على إنستغرام معلقاً "من قتل نفساً كأنما قتل الناس جميعاً. اللهم اقهر جميع المحتلين الظالمين، اللهم أنزل الرحمة بقلوبنا".