5 آلاف مسكن و8 ملاعب للقدم والتنس و4 مدارس.. صورٌ للمخيم التركي الذي يستقبل القادمين من حلب

تم النشر: تم التحديث:
S
s

يفتتح رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، السبت 16 ديسمبر/كانون الأول 2016، في قهرمان مرعش جنوبي تركيا، مخيماً يتكون من مساكن سابقة التجهيز، مخصصاً للسوريين، بسعة 25 ألف شخص.

ونُقل إلى المخيم الجديد، سكان المخيم الذي أسسته في الولاية، رئاسة الكوارث والطوارئ التركية (أفاد)، عام 2012.

وأقيم المخيم الجديد على مساحة 3744 ألف متر مربع، ويضم 5008 مساكن، ومركزاً تعليمياً و4 مدارس، ومسجداً، وقاعة عزاء، وسوقاً، ومركزين لإعادة التأهيل، و8 مناطق للعب الأطفال، و4 ملاعب كرة قدم و4 ملاعب كرة سلة.

Close
مخيم تركيا سوريا
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية

وأعرب قاطنو المخيم الجديد، الذين بدؤوا في الانتقال إليه في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، عن سعادتهم باستضافة رئيس الوزراء التركي غداً، وعن شكرهم لتركيا للجهود التي تبذلها لهم.

وأعرب مصطفى نعمان، أحد سكان المخيم، عن شكره ليلدريم وللرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وعن سعادته للانتقال من خيمته في المخيم القديم إلى المخيم الجديد المكون من مباني سابقة التجهيز.


وأشار نعمان إلى أن طرقات المخيم الجديد نظيفة ولا يتجمع فيها الطين في الشتاء، كما أن مساكنه لا تكون باردة.

وبدت السعادة على زياد حامد (10 أعوام)، الذي التقاه مراسل الأناضول في أحد شوارع المخيم، وقال زياد "نحن الأطفال نشكر تركيا كثيراً. نستطيع هنا أن نلعب كما نريد. كما افتتحوا لنا مدرسة ومستشفى".