أطباء ينجحون في علاج حروق من الدرجة الثانية بحراشف السمك!

تم النشر: تم التحديث:
FISH
Lew Robertson via Getty Images

أصبحت امرأة مصابة بحروق من الدرجة الثانية، أول شخص في العالم تعالج حروقها بحراشف السمك، وفقًا لما ذكرته صحيفة The Telegraph البريطانية.

وكانت ماريا آينيس كانديدو دا سيلفا، (36 عاماً) قد نجت بحياتها بعد انفجار جرة غاز في وجهها، لكنها أصيبت بحروق في ذراعيها ورقبتها ووجهها، عندما انفجرت الجرة في حادث مروع بمكان عملها.





فيما قدم الأطباء لللسيدة الثلاثينية علاجاً بديلاً عن المراهم التقليدية لعلاج تلك الحروق، حيث داووا جراحها بتغطيتها بحراشف سمك البلطي Tilapia.

وقد وقع الاختيار على حراشف هذا السمك لاحتوائها على مستويات عالية من النوع الأول من الكولاجين مع مستويات عالية من الرطوبة، ما يسارع في عملية الشفاء ويوفر للمصابين قدراً من البروتينات الضرورية.

هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Telegraph البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.