تضامناً مع حلب.. قطر تلغي احتفالاتها بالعيد الوطني

تم النشر: تم التحديث:
QATAR NATIONAL DAY
Naseem Mohammed Bny Huthil / Reuters

ألغت قطر كل مظاهر الاحتفال بعيدها الوطني هذا العام، تضامناً مع مدينة حلب السورية، التي تتعرض لقصف متواصل من طيران نظام الأسد، المدعوم من روسيا وإيران.

وقال الديوان الأميري لقطر، الأربعاء 14 ديسمبر/كانون الأول 2016، في بيان "تضامناً مع أهلنا في مدينة حلب، الذين يتعرضون لأشد أنواع القمع والتنكيل والتشريد والإبادة، فقد وجَّه حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، بإلغاء كافة مظاهر الاحتفال بذكرى اليوم الوطني للدولة، الذي يصادف يوم 18 ديسمبر 2016".

ويوافق الـ18 من ديسمبر/كانون الأول من كل عام العيد الوطني لقطر.

ويقام الاحتفال الوطني لإحياء ذكرى إقامة الدولة، وإبراز هويتها وتاريخها، وتكريم الرجال والنساء الذين شاركوا في بنائها.