حتى لا تصبح الموظف البائس.. 12 جملة يمكن أن تقولها عندما تُطرد ولن تندم على ذلك أبداً

تم النشر: تم التحديث:
PHOTO
sm

"عليك دائماً أن تتذكر أن أي إنسان ناجح طُرد من العمل على الأقل مرة واحدة في حياته"، يقول ميشال كير، المتحدث الرسمي باسم الأعمال التجارية الدولية وصاحب كتاب "مزايا الفُكاهة".

ويرى ميشال، حسب موقع "بيزنس إنسايدر"، أنه "من المهم أن نعي بأن افتقارنا إلى المهنية يمكن أن يحدث ضرراً طويل المدى بسمعتنا وعلامتنا التجارية الشخصية"، معتبراً أن الأمر لا يتعدى كونه نكسة مؤقتة لن تقوم بتدمير جلّ حياتك، ويجب أن تدرك أنها ليست مشكلة شخصية.

ويقدم المتحدث الرسمي باسم الأعمال التجارية الدولية الحل الأفضل لترك العمل دون إحداث جلبة، يكون عن طريق الحفاظ على آدابك وترك العمل ورأسك مرفوع.

"هل تريد أن تترك العمل وتثبت لهم أنهم اتخذوا الخيار الأنسب بطردك؟ أم هل تريد أن تترك عملك بطريقة أنيقة، وهو ما من شأنه أن يجعل رئيسك في العمل يساندك ويمتلك فكرة طيبة عنك وعن مدى مهنيتك؟".

أفضل طريقة لترك العمل ورأسك مرفوع هي، أخذ نفَس عميق والتزام الصمت حتى وإن كنت تشعر بأنك لن تستطيع التحكم في مشاعرك.

وهذه هي 12 عبارة يجب أن تقولها للشخص الذي سيفصلك إذا كنت تريد أن تترك العمل مع الحفاظ على كرامتك:


1. "حسناً.. مممم أنا أتفهم قرارك"


أشار كير إلى أن أفضل رد فعل تقوم به عند فصلك هو الاستماع للحجج التي قدمت لك ومحاولة استيعابها.


2. "هل لي ببعض الوقت لأستوعب الأمر؟"


إذا كنت تعتقد أنك ستقول أو تفعل شيئاً سوف تندم عليه لاحقاً، فما عليك سوى أن تطلب لحظة تستوعب فيها ما يحصل ولتهدّئ من روعك.
وقال كير في هذا الصدد: "خذ نفَساً عميقاً، واطلب بعض الدقائق لتستجمع فيها أفكارك وتكبح فيها جماح مشاعرك. فالحل ليس بتعكير صفو الأمور أكثر وإنما بمحافظتك على مهنيتك".


3. "هل يمكنك أن تشرح لي سبب طردي؟"


تجنَّب اتخاذ موقف عدائي، وطالب فقط بتقديم الأسباب التي أدت إلى فصلك من وظيفتك. وبحسب كير، فإنه "على الرغم من مدى صعوبة ذلك، فإنه سيساعدك على التوصل إلى نقطة تفاهم، كما أنه سيساعدك على تجنب الوقوع في نفس الأخطاء التي ارتكبتها، في عملك القادم. بالإضافة إلى أنه سيقنعك بالأسباب التي تم فصلك بسببها".


4. "هل يمكنك أن تعيد النظر في قرارك؟. أو هل يمكنك أن تعطيني فرصة ثانية؟"


إذا كنت متشبثاً بالبقاء في الشركة وفي عملك، فاسأل ما إذا كان هناك احتمال وجود فرصة ثانية، حيث قال كير في هذا السياق: "قم بتقديم بعض الضمانات التي من الممكن أن تجعل رئيسك في العمل يصرف النظر عن قرار طردك؛ لأنه من المستحسن أن تكتشف الخيارات المتاحة أمامك قبل أن تترك العمل للأبد".


5. "بماذا ستخبر الموظفين الآخرين؟"


استفسِر عن الأسباب التي ستُقدَّم لزملائك في العمل لتبرير طردك، فهذا طلب مشروع، لكن مع الأخذ بعين الاعتبار أنك تريد ترك الوظيفة مع ترك انطباع جيد في صفوف زملائك. ولذلك، عليك أن تتثبت من أن الأسباب التي ستقدم لهم ستكون أسباباً مهنية بقدر المستطاع.


6. "هل هناك أي دعم لتسهيل ترك الوظيفة؟"


وهذا طبعاً يرتكز على الظروف التي ساهمت في فصلك، وعلى تفهّم الشركة على حد السواء. فمن الممكن أن تساعدك الشركة في إيجاد فرص عمل أو تدريب جديدة.


7. "هل لي بمكافأة نهاية الخدمة؟"


طالِب بأخذ بعض المعلومات عن مكافأة نهاية الخدمة، ثم قل لهم أن يقدموها لك كتابياً. وفي هذا الصدد، قال كير: "كما هو الحال عندما تتلقى أخباراً محزِنة من الطبيب، فإن سماعك مثل هذا الخبر يمكن أن يشتت أفكارك ويجعلك لا تستوعبه، لذلك فإن طلب كتابة الأسباب التي تقف وراء فصلك يمكن أن يساعدك لاحقاً في التثبت من ألا شيء تم تجاهله أو نسيانه".


8. "هل يمكنني أن أضع اسمك (أو اسم الشركة) في المراجع عندما أتقدم بطلب وظيفة جديدة؟"


من الواضح أنك لن تقوم بوضع اسم أي شخص لا يحبك أو يريد طردك من العمل في الجزء المتعلق بالمراجع عندما تتقدم للحصول على وظيفة جديدة. لكن، إذا كانت تجمعك علاقة وثيقة مع أي شخص في الشركة، فهذا يمكن أن يكون الخيار الأنسب. ولذلك، قال كير: "اسأل ما إذا كان يمكنك وضع اسم الشركة في قسم المراجع؛ لأنك عندما تبدأ في البحث عن عمل جديد يمكن أن تعرف ما إذا كنت في حاجة لوضع اسم الشركة أم لا. وهذا طبعاً يعتمد على الأسباب التي كانت تقف وراء فصلك وما إذا كان بإمكان رئيسك في العمل أن يثني على جوانب معينة من عملك".


9. "بعد أن أستوعب يمكن أن تكون لديّ بعض الأسئلة، فهل يمكننا أن نتحدث لاحقاً؟"


اسأل عن إمكانية ترتيب موعد لتطرح عليه بعض الأسئلة التي راودتك لاحقاً. ولذلك، اقترَح كير أنه "بإمكانك أن تشرح لهم حاجتك لبعض الوقت لتستوعب وطأة الخبر، وهذا يأتي بعد التحدث مع أفراد عائلتك، حيث يمكن أن يكون لديك بعض الأمور التي تحتاج التوضيح".


10. "هل هناك أي شيء يمكنني القيام به قد يساعدني على تخطي هذه المرحلة؟"


إذا كنت تريد أن تترك العمل بطريقة لائقة تحفظ بها ماء وجهك، فما عليك سوى أن تسألهم عن الطرق التي ستساعدك على تخطي هذه المرحلة الانتقالية بسلاسة. وحسب ما ذكره كير، فإن "أي رَبَّ عمل سيتذكر رد فعلك هذا، وهو ما سيجعله يعرب عن استعداده لمساعدتك ودعمك في هذه الفترة العصيبة".


11. "هل هناك أي شيء يجب عليّ تفاديه في المستقبل؟"


اسألهم عما إذا كان من الممكن أن يمدوك بآرائهم وملاحظاتهم. وإذا كنت ترغب في أن تستمع لشهادة شخص يكون صادقاً تماماً معك، فإن هذه هي الفرصة المناسبة.


12. "شكراً لك. لقد كان شرفاً لي أن أعمل معكم"


بما أن الانطباعات الأخيرة هي التي تبقى راسخة في الأذهان، اشكر رئيسك في العمل على الفرصة التي أتاحها لك للعمل في الشركة واكتساب الخبرة. وقد يكون هذا الأمر صعباً عليك، خاصة في حالة الغضب والألم التي تمر بها، لكنك لاحقاً ستسعد لأنك قمت بذلك، حيث قال كير: "لا أحد يظن أنه سيُشكر وهو بصدد طرد شخص آخر. ومن ثم، فإن إقدامك على هذه الخطوة قد يرسخ لديهم فكرة جيدة عنك، ومن الممكن حتى أن يدعموك لاحقاً بسبب هذا السلوك".

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة business insider البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.