أخرها "الشيخ سعيد".. قوَّات النظام تسيطر على 90% من شرقي حلب

تم النشر: تم التحديث:
ALEPPO
Syrian pro-government forces inspect a building in al-Maadi district of eastern Aleppo on December 11, 2016 after they retook a large part of it from rebel fighters.Thousands of civilians poured out of rebel areas of Aleppo as Syria's army pushed to take the last remnants of opposition-held territory in the devastated city. / AFP / George OURFALIAN (Photo credit should read GEORGE OURFALIAN/AFP/Getty Images) | GEORGE OURFALIAN via Getty Images

بعد اشتباكات عنيفة مع قوات المعارضة منذ عصر أمس الأحد 11 ديسمبر/كانون الأول 2016، تمكنت قوات النظام السوري اليوم الإثنين، من السيطرة على واحد من أكبر أحياء الجزء الشرقي من مدينة حلب، لتصبح بذلك قد سيطرت على تسعين بالمئة من المنطقة التي كانت تخضع لفصائل المعارضة المسلحة.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن قوات النظام "سيطرت على حي الشيخ سعيد (جنوب شرقي حلب) بشكل كامل (...) بعد اشتباكات عنيفة منذ عصر أمس".

وأضاف إن "نسبة سيطرتها (قوات النظام) على الأحياء الشرقية من حلب أصبحت 90 بالمئة".

وحلب، ثاني مدن سوريا، مقسومة منذ 2012 بين قوات النظام في الغرب وفصائل المعارضة في الشرق.

وخلال أقل من شهر، تمكنت قوات النظام من إحراز تقدم سريع داخل الأحياء الشرقية في حلب.

وقال المرصد الذي يتخذ من بريطانيا مقراً له إن غارات جوية استهدفت ما تبقى من المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة ليلاً وفي وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين 12 ديسمبر/كانون الأول 2016..

وقتل 413 مدنياً في شرق حلب منذ بدء هجوم قوات النظام في 15 تشرين الثاني/نوفمبر 2016، حسب المرصد، و139 شخصاً بقذائف أطلقها مقاتلو المعارضة على غرب المدينة.

ومنذ بدء النزاع في سوريا في آذار/مارس 2011، قتل أكثر من 300 ألف شخص.