شاهد احتفال السبسي والغنوشي بالمولد النبوي في مسجد عقبة بن نافع بالقيروان

تم النشر: تم التحديث:
7
7

شهدت مدينة القيروان وسط تونس، مساء الأحد 11 ديسمبر/كانون الأول 2016، موكب الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بجامع عقبة بن نافع يتقدمه الرئيس الباجي قايد السبسي وعدد من المسؤولين في البلاد.

وحضر الموكب رئيس الحكومة ووزير العدل وعدد من رؤساء الأحزاب بينهم راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة وحافظ قائد السبسي المدير التنفيذي لحركة نداء تونس.

وخلال الموكب قدمت إحدى فرق الإنشاد الدينية مدائح وأذكاراً تتغنّى بسيرة الرسول محمد )صلى الله عليه وسلم)، بحسب مراسل الأناضول.

وألقى الشيخ الطيب الغزي، الإمام الخطيب لجامع عقبة بن نافع، خطبة بهذه المناسبة بعنوان "حقوق الإنسان في الإسلام، قراءة في سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلّم".

وتطرّق إمام جامع عقبة بن نافع (تأسس في 50 هجري)، إلى مكانة المرأة في الإسلام ورد من خلالها عن المشككين في عدالة الإسلام وسماحته إزاء حرية المرأة ودورها، مشددا على أن "الإسلام أنصف المرأة وحفظ كرامتها".

وكان السبسي قد وصل في وقت سابق من اليوم إلى مدينة القيروان في موكب ضخم وسط حراسة أمنية مشددة.

وتعد زيارة السبسي إلى القيروان هي الأولى منذ توليه الرئاسة في ديسمبر/كانون الأول 2014 بعد أن زَارها خلال حملته الانتخابية في أكتوبر/تشرين الأول 2014.

وتأتي زيارة الرئيس التونسي إلى القيروان للإشراف على الاحتفال بالمولد النبوي الشريف تجسيداً لتقليد احتفالي كان قد واظب عليه الرئيس التونسي الراحل الحبيب بورقيبة (1957- 1987) الذي كان يحرص خلال فترة رئاسته على زيارة المدينة ليلة المولد رفقة زعماء وملوك عرب.

وتوافد عدد كبير من الزوار إثر انتهاء موكب الاحتفال الرسمي على جامع عقبة بن نافع الذي تتواصل به الاحتفالات من خلال تلاوة القران الكريم والإعلان عن الفائزين في مسابقات حفظ السيرة النبوية والمسابقة الوطنية للإنشاد الديني.

أيضًا على HuffPost

Close
المولد النبوي في تونس
لـ
مشاركة
تغريدة
شارك هذا
إغلاق
الشريحة الحالية

اقتراح تصحيح