18 هدية تستطيع تقديمها للأطفال غير اللعب.. ستجعلهم يحبونك

تم النشر: تم التحديث:
PHOTO
sm

يحرص كل منا على اختيار هدايا تناسب من نُهديها لهم وتعجبهم بالتأكيد، وعندما يتعلق الأمر بالأطفال فإننا نختار اللعب.

لكن الاختيار قد لا يكون دائماً صائباً، خاصة بالنسبة للآباء الذين يضطرون إلى العيش وسط الكثير من الألعاب المنتشرة في جميع أنحاء المنزل.

إليك 18 هدية تستطيع تقديمها للأطفال غير اللعب:


1 . الدروس


مثل الموسيقى، والرقص، وركوب الخيل، والرسم. الدروس هي طريقة رائعة لتشجيع الأطفال في مجال اهتماماتهم، ولكي نظهر لهم أننا نهتم بهم وبما يحبون.


2 . الاشتراكات فى الأنشطة الثقافية


مثل حديقة الحيوان، ومتحف العلوم، ومتاحف الأطفال، والجمعيات الشبابية، إلخ. هذه اقتراحات لهدية لجميع أفراد الأسرة!

كثير من الأسر الشابة تحب وضع خطة للفسحة، ولكن لا يمكنهم دائماً تحمّل أعباء ذلك. لذلك، قدّم بطاقة سنوية لأحد هذه الأنشطة كهدية.


3. اشتراكات المجلات


الأطفال يحبون تلقي البريد. لماذا لا نشجعهم على القراءة من خلال الاشتراك في مجلة متعلقة بمجال اهتمامهم!


4. الفعاليات


الحصول على تذاكر السينما والمسرح والحفلات الموسيقية أو لحدث رياضي يعد أمراً مثيراً دائماً! فانتظار موعد حدث ما يجعل الحياة أكثر إمتاعاً.


5 . الأنشطة


لعبة غولف مصغرة، أو البولينغ، أو حذاء التزلج، هي دائماً من دواعي السرور! والأكثر مرحاً هو ممارسة هذه الأنشطة مع العائلة. الأطفال يحبون قضاء الوقت مع الكبار؛ وهم يريدون أن يقضوا وقتاً طيباً في صحبتكم.


6. وصفات الطعام


الأطفال يحبون طهي الطعام مع والديهم. ابتكار وصفة خاصة أو تحضير وجبة عشاء يعتبر طريقة لطيفة لقضاء بعض الوقت مع أولادك وتطوير مهاراتهم. اطبعوا الوصفة، واشتروا المكونات المطلوبة وخططوا لموعد الطبخ مع أطفالكم.


7 . الفنون والأشغال اليدوية


إذا كان أبناؤك من محبي الأنشطة الإبداعية، فاحتفظ بسلة مليئة بمواد الأشغال اليدوية واقتنِ كتاباً يلهمك. ونقترح عليكم كتاب "الفنون المخادعة: مفاجآت ماكرة للاختفاء عن البصر" لمارثا جوسلين.


8. المواد الفنية


إذا كان مخزونك من المواد المستخدمة في الفنون قد بدأ في الانخفاض، فاملأه! إضافة شيء لم يستخدمه أطفالك من قبل يزيد الحماسة. تستدعي الفنون البصرية الخيال، ويتطلع الأطفال دائماً إلى الانغماس في عمل.


9 . الكوبونات


مغلف من الكوبونات (بطاقات) التي يمكنهم استخدامها في أي وقت، "سأعمل دون أجر ودون أسئلة"، "ليلة مشاهدة الفيلم مع الفشار، يمكنك اختيار الفيلم!"، "لعبة بطاقة أو كرة السلة" ( أو أي اهتمام آخر لطفلك)، "قراءة كتاب معي"، وغيرها من الأنشطة التي يهتم بها الطفل ويمكنك أن تقدمها له.


10 . قسائم الهدايا


وجبة في مطعم أو آيس كريم أو كعك، بغض النظر عما يشتهون، مع منحهم حرية اختيار الذي يرغبون في دعوته للخروج معهم: الأب أو الأم، الجد أو العمة، أو حتى المعلمون الذين يودون قضاء المزيد من الوقت معهم.


11 . الأزياء


كمياتها محدودة بالضرورة، ولكنّ اثنين من الفساتين وبعض قطع الحرير يمكن أن تؤدي إلى ساعات من المرح!


12 . الكتب


نحن نستعير الكثير من الكتب من المكتبة، ولكن بعضها يضيع بسهولة، حين تأخذ وقتاً أطول في القراءة. لقد قرأنا سلسلة "ليتل هاوس" كاملة، كذلك سلسلة "نارنيا" ونحن نتقدم في قراءة أحد أعمال شيل سيلفرستاين. وتأكد في الأخير من أنك ترد كتبك عند الانتهاء، حتى لا تتراكم في منزلك.


13 . الملابس


عندما يكون للأطفال كمية معينة من الملابس تحت تصرفهم، سيقدّرون دائماً تلقي الملابس الجديدة. تأكد من احترام ما يفضلون، سواء كانت ملابس غريبة، أو زي بطل خارق، أو زياً تنكرياً، إلخ.


14 . المعجنات


إذا كان طفلك محباً للطعام، فسوف يقدّر ذلك! سيرحب دائماً ببعض قوالب الجرانولا أو البسكويت المصنوع خصيصاً له.


15 . معدات الهواء الطلق


إذا كانت عائلتك تحب قضاء الوقت في الهواء الطلق، فإن تقديم معدات الصيد أو البستنة لأطفالك لن يكون مهمة سهلة. وهي أيضاً أشياء يمكنك وضعها على الرف في المرآب، حيث تعرف دائماً أين يمكنك العثور عليها.


16. تعلَّم قراءة الساعة


أطفال اليوم لا يعرفون دائماً كيف "يقرأون الساعة"، أو لا يريدون بذل مزيد من الجهد للتفكير في الأمر، وهذا يفسر انتشار الساعات الرقمية. تقديم ساعة جميلة كهدية سوف يدفعهم إلى الرغبة في تعلم قراءة الساعة. يمكن أن تثير مثل هذه الهدية إعجاب الأولاد والبنات، وحتى المراهقين.


17. الألعاب والألغاز


الألعاب والألغاز من الأنشطة الممتازة للأطفال المجبَرين على البقاء في الداخل. وهي وسيلة جيدة للحصول على بعض الوقت لنفسك خلال النهار. حل لغز قد يساعد أكثر على نمو الدماغ ويزيد من قدرة الطفل على حل الألغاز. من الممكن أن تصبح الألعاب تعليمية جداً. أطفالي دائماً يشرحون كيف نجحوا في دروس الجغرافيا لأنهم كانوا يلعبون لعبة Risk عندما كانوا صغاراً. لعبتا Monopoly و"يوم الدفع" ما زالتا تحظيان الانتشار، وتساعدان على تعلم الرياضيات. ألعاب الذاكرة أيضاً مثالية للأطفال الصغار.


18 . التقويمات


كثير من الأطفال يريدون أن يعرفوا ما هو آت، وما هو عليه اليوم، كم من الوقت سيمر قبل ذلك. هؤلاء الأطفال يريدون أن يعرفوا الخطة من اليوم، والنظام الذي ستحدث فيه الأمور، ومتى سيحضر أصدقاؤهم، إلخ.

إنهم يتعثرون مع الوقت الحالي ومن الممكن أن يصبحوا محبَطين إذا كنت شخصاً عشوائياً جداً. ولكن شجّع ذلك!

الأطفال يمتلكون الكثير من المهارات، ويساعدون على وضع المزيد من النظام في حياتك. تبنِّ أجندتهم الداخلية وامنحهم التقويم الخاص بهم.

يمكن أن يكتبوا فيها مواعيد دروسهم، ولقاءاتهم وأنشطتهم، إلخ. وإذا طلبوا منك ذلك، فادفعهم لمراجعة تقويمهم، بحيث يتعلمون التحكم في أجندتهم الخاصة.

ويمكنك أيضاً أن تعيّن بعض الأيام الأكثر "عفوية" بحيث يعرفون أن شيئاً مختلفاً سيحدث في ذلك اليوم. سوف يساعدهم ذلك على التمتع بلحظات غير متوقعة!

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة الفرنسية لـ"هافينغتون بوست". للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.