انفجار إسطنبول يوقف أنغام عازفَيْ غيتار على ساحل البوسفور.. شاهد النيران وهي تظهر وراءهما

تم النشر: تم التحديث:

في منطقة ليست بعيدة عن حادث انفجار إسطنبول، كان شخص يصوّر رفيقين له يعزفان الغيتار في ساحل البوسفور، وشاهد في شاشته النيران مشتعلة من خلفهما. أبلغهما بوقوع انفجار، لكنها تساهلا في البداية، وبعد أن سمعا الأصوات انتفضا من مكانهما.