أبرز الوزراء في الحكومة الكويتية السادسة برئاسة جابر الصباح.. 7 وجوه جديدة و5 من العائلة الحاكمة

تم النشر: تم التحديث:
3
3

عيَّن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، السبت 10 ديسمبر/كانون الأول 2016، حكومة جديدة يرأسها الشيخ جابر المبارك الصباح -الذي يحتفظ بمنصبه منذ سنوات- ضمت وزيرا جديدا للنفط هو عصام عبد المحسن المرزوق.

يأتي هذا التطور بعد أن انتخب الكويتيون في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي برلماناً جديداً يشكل نواب المعارضة الإسلامية والليبرالية والمستقلون نحو نصف عدد أعضائه الخمسين في اقتراع يرى الكويتيون أنه يمثل استفتاءً على إجراءات التقشف التي جاءت نتيجة لانخفاض أسعار النفط العالمية.

وأعيد تعيين أنس الصالح وزيرا للمالية رغم اعتراضات بعض النواب المعارضين، حيث يتم تحميله مسؤولية سياسة التقشف التي تنتهجها الحكومة منذ نحو سنتين لتواكب هبوط أسعار النفط الذي يشكل نحو 90% من إيرادات الحكومة.

ويخشى الكثيرون في الكويت من أن تقلص الحكومة الكثير مما ظلوا ينعمون به لعقود ومن بين ذلك الرعاية الصحية والتعليم المجانيين والمنتجات الأساسية المدعمة والأراضي أو السكن الذي كان يُمنح بالمجان والقروض الحسنة للكثير من المواطنين.

ويستطيع البرلمان الكويتي تمرير تشريعات واستجواب وزراء لكن للأمير القول الفصل في الأمور السياسية.

وكان الصالح قد احتفظ بموقع وزير النفط بالوكالة إلى جانب منصبه كوزير للمالية لفترة طويلة.

وشغل عصام المرزوق موقع رئيس مجلس إدارة شركة بورصة الكويت منذ أبريل/نيسان الماضي وهو من عائلة معروفة بنفوذها الاقتصادي في الكويت وشقيق حمد المرزوق رئيس مجلس إدارة بيت التمويل الكويتي.

وطبقا لموقع شركة البورصة فإن المرزوق حاصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الميكانيكية من جامعة ساوث كاليفورنيا في الولايات المتحدة الأمريكية ولديه "خبرة تزيد عن 35 سنة في قطاع المال والاقتصاد وتحديدا في مجالات التداول والقطاع النفطي والصناعات الثقيلة حيث تصب خبرته في الحوكمة والرقابة الداخلية والتخطيط المالي وإدارة الاعمال."

يشغل المرزوق عضوية مجلس إدارة مؤسسة البترول الكويتية كما شغل منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في شركة الخليج لتعميق الممرات المائية خلال الفترة من 1999 إلى 2007 وموقع المدير العام والشريك في شركة المرزوق للاستيراد والتصدير من عام 2007 وحتى الآن.

كما اشتمل التغيير الحكومي على تدوير المقاعد بين وزيري الداخلية والدفاع حيث تم تعيين الشيخ محمد الخالد الصباح وزير الداخلية السابق في موقع وزير الدفاع، كما تم تعيين الشيخ خالد الجراح الصباح وزير الدفاع السابق وزيرا للداخلية.

وقال أمير الكويت في كلمة نقلتها وكالة الأنباء الكويتية (كونا) للوزراء الجدد "إن أمامكم مسئوليات كبيرة وأهدافا وتطلعات اقتصادية طموحة ينشدها الوطن والمواطنون ويتطلب تنفيذها دون شك عملا دؤوبا وجهدا متواصلا وعطاء غير محدود وتسخيرا لكافة الإمكانيات والطاقات لمواصلة تسريع عجلة التنمية والبناء في البلاد وتنفيذ الخطة الإنمائية للدولة."