الجمعية العامة للأمم المتحدة تعتمد القرار الكندي بشأن سوريا.. السعودية: ساوى بين الضحية والجلاد

تم النشر: تم التحديث:
9
9

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مساء الجمعة 9 ديسمبر/كانون الأول 2016، مشروع القرار الذي تقدمت به كندا بشأن الوضع في سوريا، حيث يطلب وقفاً فورياً لإطلاق النار في سوريا، وتسليم مساعدات إنسانية بشكل عاجل.

وصوَّتت 122 دولة لصالح القرار، فيما اعترضت عليه 13 دولة، وامتنعت 36 عن التصويت من إجمالي أعضاء الجمعية العامة البالغ عددهم 193 دولة، بحسب مراسل "الأناضول".

فيما قال مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة إن "مشروع القرار الكندي يساوي بين الضحية والجلاد، ولا يرتقي لمستوى معاناة السوريين".