وقت الرئيس المنتخب دونالد ترامب متاح للمشاهير وليس للوكالات الفيدرالية المهمة

تم النشر: تم التحديث:
TRUMP
COLUMBUS, OHIO - DECEMBER 8: President-elect Donald Trump walks out to talk to members of the media after meeting with victims and families of the recent shooting at the Value City Arena at the Jerome Schottenstein Center at The Ohio State Universtiy in Columbus, Ohio on Thursday, Dec. 08, 2016. (Photo by Jabin Botsford/The Washington Post via Getty Images) | The Washington Post via Getty Images

لم يتواصل رجال دونالد ترامب مع وزارة الخارجية أو البنتاغون أو الوكالات الفيدرالية المتعددة الأخرى، بشأن تفاصيل تسليم السلطة للإدارة الجديدة، لكن كان لديهم الوقت للتحدث مع عدد من المهنئين، بمن فيهم من مشاهير وأصحاب نظرية المؤامرة المعروفين.

وفي الوقت الذي سارع فيه فريق الرئيس المنتخب إلى اختيار وتعيين أعضاء مجلس الوزراء، كان الرئيس يرحب بعدد هائل من المهنئين في برج ترامب، ومن بين مَن قابلهم الرئيس كان الملاكم فلويد مايويذر جيه آر، والمتزلج المحترف بيللي روهان الذي زعم أن ترامب متقبل لفكرة نشر السلام عن طريق إنشاء حدائق للتزلج في أنحاء البلد، ولم يؤكد فريق الرئيس أن هذا الاجتماع قد انعقد.

كما شوهد جانين بيرو، مذيع قناة فوكس المعروف باسم "القاضي جانين"، أيضاً في برج ترامب.

وهناك أيضاً أليكس جونز واضع نظرية المؤامرة، والذي يؤمن بأن أحداث الحادي عشر من سبتمبر/أيلول 2001، كانت بفعل عناصر من الداخل، وأن حادث إطلاق النار في عام 2012 بمدرسة ساندي هوك الابتدائية كان خدعة، وقال أيضاً إن ترامب اتصل به ليشكره.

كما وجد ترامب أيضاً الوقت ليتحدث مع مذيع التلفزيون بيرس مورغان، وروبرت كرافت الرئيس التنفيذي لنادي نيو إنجلاند بيتريوتس.

صرح مسؤولون في وزارة الدفاع، ووزارة الخارجية، ووزارة العدل، ومركز الرعاية الصحية والخدمات الطبية، والوكالة الأمبركية للتنمية الدولية (يوساد)، ومصلحة الضرائب، لصحيفة بوليتيكو يوم الأربعاء الماضي، بأنه لم يتم التواصل معهم إلى الآن من قِبل الفريق الانتقالي للرئيس.

وتم تأجيل محادثات نقل السلطة؛ بعد أن قام ترامب فجأة باستبدال كريس كريستي وحلفائه مبكراً هذا الأسبوع؛ لأن الفريق الجديد لم يوقِّع بعدُ الأوراق المطلوبة للشروع في مباشرة أعماله.

ذكر موظفو ترامب للصحفيين أنه اجتمع مع الرئيس السابق باراك أوباما، وأعضاء الكونغرس الجمهوريين في واشنطن، وأن رجاله ينوون أخيراً الاجتماع بإدارات الدفاع والخارجية والعدل ومجلس الأمن القومي.

تصحيح: ذكر إصدار سابق من هذه المقالة أن ترامب اجتمع، في مقابلة، مع هارفي ليفين بعد انتخابه رئيساً، وقد صُوّرت المقابلة في سبتمبر 2016، ومُسح المصدر.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن النسخة الأميركية لـ"هافينغتون بوست". للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.