تستغرب حساسية الآخرين من نكاتك؟.. 8 علامات تُظهر أنك لا تملك ذكاءً عاطفياً

تم النشر: تم التحديث:
EMOTIONAL INTELLIGENT
Thomas Barwick via Getty Images

هل تشعرون في كثير من الأحيان بالإحباط، لأن التفاعل مع الآخرين أمر معقد بالنسبة لكم؟ أو هل تلقيتم قبل ذلك رد فعل سلبياً، لا يمكنكم فهمه على تصرف بدر منكم؟

من الممكن أن يكون هذا بسبب انخفاض نسبة ذكائكم العاطفي، ولذلك تجدون أنفسكم في حياتكم الخاصة، وحياتكم المهنية في مواقف غير مناسبة، إلا أن هذه ليست مشكلة مستحيلة الحل، لأنه يمكنكم زيادة ذكائكم العاطفي من خلال التمرن على ذلك.

من جانبه، يصف دانيال غولمان، الطبيب النفسي والأستاذ السابق بجامعة هارفارد، في كتابه دليل "الذكاء العاطفي"، الأركان الأربعة لاكتساب ذلك، وهي: الوعي بالذات، وضبط الذات، والوعي بالآخرين، والمهارات الاجتماعية.

وإن كان لديكم مشاكل في أيٍّ من هذه المجالات، فيمكنكم اكتشافها من خلال الأسئلة التالية التي استعرضها موقع Business Insider:


1- هل تُفاجأون كثيراً برد الآخرين بحساسية على مزاحكم؟


إذا كنتم تُفاجأون كثيراً برد فعل حساس من قبل الآخرين على ملاحظاتكم البريئة، أو نكاتكم، فهذه إشارة إنذار.
فمن الممكن أن يشير هذا إلى افتقادكم للجانب الأساسي من الذكاء العاطفي، وهو الوعي بالذات، فلا يمكنكم تقييم أثر تصرفاتكم، ولا أن تلاحظوا أبداً أنكم تجرحون الآخرين.


2- هل الآخرون دائماً على خطأ؟


هل ترون أن الآخرين مسؤولون عن معظم المشاكل؟ فعملياً من المستحيل أن تكونوا بلا أخطاء أبداً، أو ألا تتسببوا في المشاكل، لذا فإن كان يبدو لكم أن زملاءكم يُخطئون باستمرار، بينما أنتم لا تُخطئون على الإطلاق، فمن المحتمل أن تكون لديكم مشكلة في الوعي بالذات.


3- هل من الصعب عليكم أن تتنازلوا؟


إن كنتم تدافعون عن وجهات نظركم بلا هوادة، فربما تفتقرون إلى القدرة على ضبط الذات، الأشخاص الذين يتمتعون بذكاء عاطفي، قادرون على إخضاع احتياجاتهم الخاصة لاحتياجات الفريق.

لذا تجد أنه عندما يختلف رأي زملائهم عن رأيهم، يتناقشون، ويتوصلون إلى حلول وسط، تؤدي إلى حل أفضل للجميع.


4- هل تجدون صعوبة في التعاطف مع الآخرين؟


هل تنزعجون من تخمين شعور الآخرين؟ القدرة على التعاطف مع الآخرين، وفهم مشاعرهم، تسمى التعاطف، والناس الذين لا يتمتعون بالذكاء العاطفي غالباً ما يفتقرون إلى هذا.


5- هل حبال صبركم قصيرة؟


هل ينفد صبركم في كثير من الأحيان مع الآخرين لأنهم لا يفهمون ما تريدون؟ فمن الواضح أنكم غير قادرين على التعبير عن أنفسكم، بالشكل الذي يُمَكّن الآخرين من تفهم رغباتكم، إذ يشمل الذكاء العاطفي كذلك القدرة على التواصل.


6- هل يستوي لديكم ما يظنه زملاؤكم بكم؟


هل تعتقدون أن حب زملائكم لكم أمر ثانوي؟ هذه علامة على وجود نقص لديكم في المهارات الاجتماعية، والشخص الذي يتمتع بالذكاء العاطفي يعرف أنه من المهم إنشاء شبكة من العلاقات، ولا يجد في ذلك أية صعوبة.


7- هل من المستحيل بالنسبة لكم أن تكيلوا بمكيالين؟


هل تتوقعون من الآخرين نفس ما تتوقعونه من أنفسكم؟ الأشخاص الذين يتمتعون بالذكاء العاطفي يمكنهم تقدير مهاراتهم الخاصة، وكذلك مهارات من حولهم بشكل واقعي. وإذا كنتم لا تفرقون بين أنفسكم، وبين زملائكم، فإنكم تفتقرون إلى هذا بوضوح.


8- هل تجد صعوبة في تحميس الأشخاص الآخرين؟


هل تعجزون عن إقناع زملائكم بأفكاركم؟ تشمل المهارات الاجتماعية القدرة على تحفيز الآخرين، وإيجاد وسيلة لتحميس زملائهم لاهتماماتهم.
إذا كانت إجابتكم عن العديد من هذه الأسئلة بـ"نعم"، فهذه إشارة إلى أن ذكاءكم العاطفي دون المستوى المطلوب.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن موقع Business Insider. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا