أصالة تعتذر لـ "والدها" دريد لحام .. فهل غيّرت موقفها من الثورة؟

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

على الرغم من تأييد المغنية السورية أصالة للثورة في بلادها ومنذ أوائل أيامها، إلا أن اعتذاراً قدمته على حسابها الخاص على إنستغرام لمواطنها الممثل دريد لحّام، أثار التساؤل حول موقف الفنانة من الثورة، خصوصاً أن الأوضاع السياسية على الساحة تميل تجاه الرئيس بشار الأسد، الذي يعتبر لحّام أحد المقربين منه.

وكانت أصالة قد نشرت اعتذاراً على حسابها المذكور، أعلنت فيه أسفها على ما بدر منها تجاه لحّام، الذي وصفته بـ"والدها الغالي".


أنا آسفه على مابدر منّي تجاهك والدي الغالي وعمّي القدير دريد لحام الفنان القدير ... والدي نعم أنا لاأتّفق معك فيما أنت تؤمن به تجاه وطني ووطنك سوريا... ولكنّك صاحب فضل كبير عليّ وإن تناسيته في بداية الخلاف أنا لا أنساه... لاتتخيّل كم أشتاق إلى حضنك وإليك وأنتَ تسمعني أغنّي... واحده من أهمّ أمنياتي أن ألتقيك وأن تعود أحاديثنا بسيطة طيّبه عميقة بريئة ... تحت سقف الفنّ والمحبّه بعيداً عن الخلاف والاختلاف ... فالّذي يجمعنا أبقى وأرقى من ذاك الَّذِي فرّقنا #أصاله #صولا #إعتذار @duraid_laham

A photo posted by Assala Nasri (@assala_official) on


وقالت: "والدي، نعم أنا لا أتّفق معك فيما أنت تؤمن به تجاه وطني ووطنك سوريا... ولكنّك صاحب فضل كبير عليّ، وإن تناسيته في بداية الخلاف أنا لا أنساه... لا تتخيّل كم أشتاق إلى حضنك وإليك وأنتَ تسمعني أغنّي... واحده من أهمّ أمنياتي أن ألتقيك، وأن تعود أحاديثنا بسيطة طيّبه عميقة بريئة... تحت سقف الفنّ والمحبّه، بعيداً عن الخلاف والاختلاف... فالّذي يجمعنا أبقى وأرقى من ذاك الَّذِي يفرقنا".

الجدير بالذكر أنه سبق أن تجاهل لحّام أصالة عندما سأل عنها في مقابلة عام 2013، أنكر فيها معرفته بها قائلاً: "من هي أصالة؟ لا أعرفها"، واستدرك الموقف قائلاً: "آه المغنية! صوتها جميل، ولكنها أخطأت لأنها تريد أن يكون كل السوريين مثلها".

التساؤل حول موقف أصالة ليس الأول، فقد سبق أن تفاعلت مع قضية غرق الطفل إيلان الذي أذهلت صورة جثته الملقاة على أحد السواحل التركية العالم، فنشرت بدورها صورته مع تعليق "يا الله لو هاد تمن الحرية فلتحيا العبودية، يكفينا ذل وقهر وغصة".