"ما هذا الجهاز؟".. "كاميرا 360 درجة" تجعل من خبرة ميركل المتواضعة بالتكنولوجيا مثار تندُّرٍ جديد

تم النشر: تم التحديث:
SDG
sm

أظهرت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مرة أخرى أن معلوماتها وخبرتها في التعامل مع التقنيات الحديثة مازالت متواضعة، ولا تضاهي براعتها في التغلب على الأزمات السياسية والاقتصادية كما بينت ذلك منذ توليها السلطة قبل 11 عاماً.

ففيما كانت تتفقد الاثنين 5 ديسمبر/كانون الأول 2016 القاعة التي ستحتضن المؤتمر العام لحزبها الديمقراطي المسيحي بدءاً من الثلاثاء، توقفت للإدلاء بتصريح للصحفيين المتواجدين هناك، وقبل أن تحييهم لفتت نظرها كاميرا، فبادرت للسؤال مندهشة "ما هذا الجهاز؟" وهي تلتفت للأمين العام للحزب بيتر تاوبر الذي بدا غير خبير في هذا المجال أيضاً.

وأتبعت ميركل ذلك بسؤال آخر"هل هناك من أحد ليقدم لي مساعدة تقنية؟"، وهنا قال أحدهم "إنها كاميرا 360 درجة"، فطرحت ميركل المزيد من الأسئلة في الوقت الذي كان يحاول الرجل الشرح: "ما الذي تفعله (الكاميرا)؟ هل تدور باستمرار؟ هل هي فكرة جيدة أن تكون متوقفة بشكل جانبي؟"، فأجاب "تاوبر": "يبدو ذلك، لنر الصور التي ستلتقط".

ثم انتقلت المستشارة للسؤال عن مالكها قائلة "لمن تعود ملكية هذه الكاميرا ذات الـ360 درجة؟ إنها للحزب الديمقراطي المسيحي"، فبدأ الحاضرون بالضحك.

ويبدو أن الكاميرا عائدة لوكالة الأنباء الألمانية، إذ أن مصورها كاي نيتفيلد نشر رابط الصورة الملتقطة.

ونشر مصور آخر يدعى توبياس كوخ، صورة الكاميرا التي كانت ميركل تتحدث عنها.

وتراوحت ردود الفعل على الفيديو الذي نشرته وسائل إعلام والنشطاء على الشبكات الاجتماعية بين من وجد الواقعة لطيفة، وبين من اعتبرها الحلقة الثانية من "الأرض الجديدة"، في إشارة إلى تصريح لميركل أدلت به في العام 2013 خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الأميركي باراك أوباما، عن الإنترنت، أثار سخرية الألمان على نطاق واسع.

ففيما كانا يجيبان على الأسئلة حول فضيحة تجسس وكالة الأمن القومي الأميركي على الألمان حينها، قالت ميركل "إن الإنترنت هو بمثابة الأرض الجديدة بالنسبة لنا جميعاً"، فأصبح وسم "#نويلاند -الأرض الجديدة أو غير المكتشفة" الأكثر انتشاراً في ألمانيا، بحسب صحيفة هانوفرشه ألغماينه تسايتونغ المحلية.

وكتب أحد متابعي صفحة تلفزيون "إن تي في" الألماني في موقع فيسبوك معلقاً على فيديو الكاميرا: "إنني أراها لطيفة.. لا يستطيع المرء اللحاق بالتقنية إنها تتضخم دوماً".

>

وقال رامون فاغنر: "أرض جديدة بالنسبة لـ(موتي)"، وهو لقب ميركل الشهير.

وكتبت صفحة معنية بالمنشورات المميزة على فيسبوك، ساخرة إنها "خطوة أخرى في الأرض الجديدة: أنغيلا ميركل تندهش من كاميرا 360 درجة".

وقال فولفهارد فيند في تعليق على صفحة موقع "دي فيلت" على فيسبوك أنه يجد ما جرى مضحكاً ولطيفاً، وأن هناك الكثير من الناس الذين يظهرون بأنهم يعرفون كل شيء، وأنه عندما يقول شخص في منصب عام كهذا ويقول إنه ليس لديه فكرة عن الموضوع ويطلب التوضيح له، فإنه يتصرف على النحو الصحيح، معبراً عن احترامه لها.

وكانت ميركل قد أدلت بتصريح طريف آخر عام 2015، فعندما سُئلت عن رأيها بموقع فيسبوك في ندوة جماهيرية، قالت إن لديها صفحة فيسبوك كقيادية للحزب، وأن وجود فيسبوك يعد أمراً عظيماً للكثيرين، لكن فيسبوك وحده لا يجعل الحياة كلها سعيدة، مضيفة إنه أمر جميل أن يملك المرء حساب فيسبوك، كشأن امتلاكه سيارة أو غسالة، فبدأ الحاضرون بالضحك ثم التصفيق.

ثم تابعت بالقول إنه لا ينبغي أن يأخذ المرء الوجود المحض للفيسبوك على أن لديه أصدقاء رائعين.