عمرو دياب يرفض "تصنيف" جمهوره ويفتح حفله أمام المحجبات

تم النشر: تم التحديث:
8
8

رفض المطرب المصري الشهير عمرو دياب، مساء السبت 3 ديسمبر/كانون الأول 2016، "تصنيف" جمهوره، واشترط على الشركة المنظمة لحفله الذي سيقام أواخر ديسمبر/كانون أول الجاري، بالسماح للمحجبات بالحضور، وهو ما وافقت عليه الشركة، وفق مدير أعماله.

وفي وقت سابق من السبت (أمس)، عبرت مؤسسة مجتمع مدني في مصر، وناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، عن رفضهم لقيام شركة سياحية بعدم السماح للمحجبات بحضور حفل دياب، الملقب بـ"الهضبة"، المقرر في 25 ديسمبر الجاري، بالقاهرة، في سابقة هي الأولى من نوعها، لمنع محجبات من حضور حفل غنائي بمصر، بحسب مراسل الأناضول.

وقالت هدى الناظر، مدير أعمال "دياب"، إنها عقدت اجتماعا مع منظمي الحفل وممثلي الفندق الذي سيقام به، وأملت عليهم شروط المطرب التي تتلخص في أن دياب "يرفض تصنيف جمهوره"، ويشترط السماح بحضور المحجباب للحفل مثل غيرهن.

وأضافت الناظر أن منظمي الحفل وممثلي الفندق لم يكن لديهم خيار آخر، وقبلوا بشروط دياب، وقالوا إنه تم إلغاء شرط حضور السيدات بدون غطاء رأس سواء حجاب أو غيره، بما يعني السماح بدخول المحجبات.

وتداولت وسائل إعلام محلية وإقليمية الجمعة، تصريحات منسوبة لمسؤول بشركة "مومنت إيفنتس" المنظمة للحفل المقرر أن يقام بأحد الفنادق الكبرى بالقاهرة بمناسبة رأس السنة، قال فيها إن "من بين القواعد التي وضعتها الشركة لحضور الحفل، منع أي سيدة ترتدي غطاء رأس سواء حجاب أو غيره".

وفي بيان له السبت، أعرب مركز "مساواة للتدريب والاستشارات" (يهتم بتحقيق مبادئ المساواة وعدم التمييز بين المواطنين في البلاد)، عن "انزعاجه وقلقه" من تلك الخطوة.

من جهتهم عبر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، وعدد من جماهير عمرو دياب، عن رفضهم وغضبهم إزاء خطوة منع المحجبات لحضور الحفل، قبل السماح لهن.