وزراء ترامب هم الأكثر ثراءً في تاريخ أميركا.. وهذه قائمة بهم

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL MEDIA
social media

يجمع الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بين فريق من المليارديرات والمليونيرات ذوي العقلية المتشابهة ليصبحوا وزراءً بالإدارة الأميركية الجديدة.

ويعد أعضاء فريق الإدارة الأميركية الجديدة أثرياء للغاية حتى إن صحيفة واشنطن بوست الأميركية ذكرت أن وزراء ترامب هم الأكثر ثراءً في التاريخ الحديث، وفق ما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

اختار ترامب، الذي تبلغ ثروته نحو 3.7 مليار دولار بحسب تقديرات مجلة فوربس –رغم أنه ذكر أنها تتجاوز تلك التقديرات– ابنة أحد أصحاب شركات الشحن الكبرى المعروفة باسم شيكاغو كابز وبعض أكبر أثرياء الولايات المتحدة.

ويحذو الرئيس الجمهوري المنتخب حذو الرئيس وارين هاردينج، الذي قام بتعيين أحد أكبر أثرياء الدولة، وهو أندرو ميلون، ليكون وزيراً للخزانة. وشغل ميلون ذلك المنصب على مدار فترة حكم 3 رؤساء للولايات المتحدة. وتأتي أموال العديد من الوزراء الذين اختارهم ترامب نتيجة ثراء عائلاتهم، رغم أن بعضهم قد حقق ثراءً في "وول ستريت" أيضاً.


ويلبور روس



يشغل الوزير الذي اختاره ترامب لحقيبة التجارة المركز رقم 232 بقائمة مجلة فوربس لأغنى 400 شخص في العالم. وتصل ثروته إلى 2.5 مليار دولار.

وقد قضى 25 عاماً في رئاسة مؤسسة روثتشايلد قبل أن يعمل لحسابه الخاص عام 2000 ويؤسس شركة WL Ross & Co الاستثمارية.

وقد حصل على شهاداته الجامعية من جامعتي ييل وهارفارد.


ستيفن منوتشين



يعمل الوزير الذي اختاره ترامب لوزارة الخزانة في كل من "وول ستريت" وفي هوليوود. وقد عمل مديراً تنفيذياً من قِبل في شركة Goldman Sachs، حيث حقق الملايين في بنك وول ستريت على مدار عقدين من الزمن.

وعمل بعد تلك الفترة لصالح العضو الديمقراطي جورج سوروز لإدارة صندوق سوروز للتبرعات قبل أن يؤسس شركة Dune Capital Management LP.

ويقوم أيضاً بتمويل وإنتاج الأفلام السينمائية بالتعاون مع شركة RatPac-Dune Entertainment.

ومن بين الأفلام الرائعة التي أنتجتها الشركة مؤخراً، فيلم "Gravity" وفيلم "The Lego Movie" وفيلم "Majic Mike XXL"، بحسب النبذة التاريخية الصادرة عن مجلة فوربس حول حياة منوتشين. وتبلغ قيمة ثروته نحو 40 مليون دولار، حصل على معظمها خلال عمله بشركة Goldman.


تود ريكيتس


يعمل ريكيتس تحت إدارة روس في وزارة التجارة ويشارك في ملكية شركة Chicago Cubs، التي حظيت بجائزة World Series هذا الخريف. وقد أسس والد ريكيتس شركة TD Ameritrade وتبلغ ثروته 1.73 مليار دولار.

وكان بعض أفراد عائلة ريكيتس من كبار المتبرعين في حملة ترامب الرئاسية. وعمل أفراد عائلته في الشركات المالية المملوكة لعائلته. وتولى المسؤولية عن الإنفاق السياسي للعائلة، بحسب ما ذكرته صحيفة Wall Street Journal.


بيتسي ديفوز


تعد الوزيرة التي اختارها ترامب لحقيبة التعليم من بين كبار الأثرياء أيضاً. وتبلغ قيمة ثروة عائلة الوزيرة وزوجها ديك 5.1 مليار دولار.

وقد شارك ريتشارد والد ديك في تأسيس شركة Amway وقد احتل المركز رقم 88 بين أثرياء العالم، بحسب تقديرات مجلة فوربس.


إلين تشاو



وزيرة النقل القادمة، هي ابنة أحد أقطاب شركات الشحن الذي ورث ملايين الدولارات بعد وفاة أمه عام 2007. وبفضل نماذج الإفصاح المالي الصادرة عن مجلس الشيوخ حول زوجها ميتش ماكونيل، يمكن أن تبلغ ثروة الزوجين 9.2 و36.5 مليون دولار على التوالي، بحسب تقديرات صحيفة واشنطن بوست الصادرة عام 2014.

وقد شغل زعيم الأغلبية بمجلس الشيوخ ماكونيل المركز العاشر بين أغنى أعضاء المجلس.

وبالإضافة إلى الشخصيات التي تم تعيينها بالفعل، يمكن أن يواصل ترامب التوجه ذاته بتعيين هارولد هام، الذي يشغل المركز رقم 30 بقائمة فوربس بين أغنياء الولايات المتحدة، حيث تبلغ ثروته 16.7 مليار دولار.

انتشر خبر إمكانية أن يتولى هام حقيبة الطاقة. وعلاوة على ذلك، يمكن أن يتولى أندرو بوزدر، المدير التنفيذي للشركة التي تدير هارديز وكارل جونيور، منصب وزير العمل، بحسب ما ذكرته صحيفة واشنطن بوست.

وقد التقى ترامب بجاري كوهن، رئيس شركة Goldman Sachs وعضو الحزب الديمقراطي وأحد كبار الأثرياء بالولايات المتحدة.

وحصل في عام 2014 على راتب قدره 22 مليون دولار، بحسب مجلة Vanity Fair.

- ­هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة The Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.