الآلاف يؤدون التحية لرماد الزعيم.. موكب كاسترو يتوقف أمام ضريح غيفارا ويتابع سيره بأرجاء كوبا

تم النشر: تم التحديث:
CASTRO
NurPhoto via Getty Images

واصل الموكب الجنائزي الذي ينقل رماد الزعيم الكوبي الراحل فيدل كاسترو، الخميس 1 ديسمبر/كانون الأول 2016، مسيرة الـ1000 كيلومتر عبر كوبا بعد أن توقف مساء الأربعاء أمام ضريح ارنستو تشي غيفارا في سانتا كلارا وسط البلاد.

ويواصل الموكب الجنائزي سيره على الطريق نفسها التي سلكها كاسترو خلال سيطرته على السلطة مع أتباعه المسلحين عام 1959.

ووضع الرماد في علبة من خشب الأرز ملفوفة بعلم كوبي.

والتوقف في سانتا كلارا يستعيد دخول غيفارا إلى هذه المدينة الواقعة على بعد 270 كيلومتراً شرق هافانا وحيث وقعت فيها أشهر معارك الثورة الكوبية. وكان رفات غيفارا نُقل إلى هذه المدينة عام 1997.

ويتجمع آلاف الأشخاص في المدن التي يمر فيها الموكب لتحية رماد الزعيم الكوبي وهم يهتفون "فيفا فيدل، فيفا فيدل".