بالغ في رثاء كاسترو فتعرَّض لموجة انتقادات.. كيف نعى رئيس وزراء كندا زعيم الثورة الكوبية؟

تم النشر: تم التحديث:
1
1

أثار رثاء رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو للزعيم الثوري الأسطوري فيدل كاسترو دهشة البعض.

وتعرَّض رئيس الوزراء الكندي لانتقاد شديد بعد رثائه المبالغ فيه للزعيم الكوبي الراحل فيدل كاسترو الذي توفي يوم الجمعة 25 نوفمبر/تشرين الثاني، حسبما نشرت صحيفة The Guardian البريطانية.

وبعد يوم من وفاة كاسترو أصدر ترودو، الذي كان والده على علاقة وثيقة بالزعيم الكوبي الراحل كاسترو، بياناً ينعى فيه فقدان الزعيم الراحل.


"ثائر وخطيب أسطوري"


وقد أشار ترودو بحرارة إلى الصداقة التي تربط والده الراحل مع كاسترو ولقائه الخاص بأبناء كاسترو الثلاثة وشقيقه –راؤول كاسترو، الرئيس الكوبي الحالي- خلال زيارته لجزيرة كوبا في وقت سابق من هذا الشهر.

وقال ترودو في بيان له: "على الرغم من أن كاسترو كان شخصية مثيرة للجدل، اعترف أنصاره ومعارضوه بتفانيه الكبير وحبه للشعب الكوبي الذي يكن المشاعر العميقة والراسخة لهذا "الكومندانتي".

وقد وصف ترودو كاسترو بأنه "أكبر من الحياة" وبأنه "ثائر وخطيب أسطوري".

وحضر كاسترو جنازة صديقه رئيس الوزراء الكندي السابق بيير ترودو في عام 2000.

وقد كان ترودو الأب أول زعيم من حلف شمال الأطلسي يزور كوبا تحت حكم كاسترو في عام 1979. وقد قال رئيس وزراء كندا الحالي جاستن ترودو "كان والدي فخوراً جداً بأن كاسترو صديق له، وأشار أن الفرصة أُتيحت له بلقاء كاسترو في جنازة والده".


سخرية وانتقاد


وقد لقي بيان ترودو الذي رثى فيه كاسترو سخرية وانتقاد بعض الأميركيين، بمن فيهم السيناتور الأميركي ماركو روبيو من فلوريدا، وهو من أصل كوبي.

وقد غرد روبيو عبر حسابه على تويتر قائلاً "هل هذا رثاء حقيقي أم تمثيل ساخر؟ لأن رثاء رئيس الوزراء الكندي إذا كان حقيقياً، فسيكون محرجاً ومخجلاً للغاية".

وانتشر على تويتر هاشتاغ #TrudeauEulogies بعد بيان ترودو، وسرعان ما انتشرت لهجة ترودو المتفائلة بين الناس، والتي لم تعبأ بالانتقادات.

وغرد المستخدم @markusoff عبر تويتر قائلاً "كان لشخصية دارث فيدر المثيرة للجدل دور كبير في بناء الفضاء ولعبت دوراً مؤثراً في حياة ابني." في إشارة منه إلى فيلم حرب النجوم.

ومن التغريدات التي تصدرت تحت هاشتاغ #TrudeauEulogies, قال كورت سكيليشتر "واجه بول بوت بشجاعة التحدي الملح للاكتظاظ السكاني من خلال ابتكاره لبرنامج التجديد الحضري".

وقال جون سكيندلر: "كان هناك جدل واسع وطبيعي على أدولف إيخمان، ولكنه قبل كل شيء علمنا أهمية التخطيط".

وقال إيان ميلس شونغ: "نرثي فريدي كروجر، الذي حوّل الأحلام إلى واقع، وكان يسترشد بحبه لجيل الشباب".

وقالت جينيفر بيمان "نودع اليوم من أعماق قلوبنا أدولف إيخمان - الرجل المطيع، الذي كان ينفذ الأوامر دائماً".

وقال جون كارديلو: "تنعي كولومبيا المدير التنفيذي لشركة الأدوية بابلو إسكوبار، الذي كان بطل التعليم الجماهيري والرعاية الصحية الشاملة، والذي توفي عن عمر 44 عاماً." (في إشارة إلى ملك المخدرات الكولومبي المعروف بابلو إسكوبار والذي كان يقدم لمجتمعه الكثير من الخدمات الصحية والتعليمية)

وقال مايك أولاري: "كان فيدل كاسترو شخصية مثيرة للجدل، فقد أحب الحياة البرية. وكان يحب إطعام أسماك القرش بين كوبا وميامي" (في إشارة إلى قتلاه).

- هذا المقال مترجم عن صحيفة The Guardian البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.