مقتل أحد أفراد الأسرة الحاكمة الكويتية ووافدة إندونيسية.. الشرطة عثرت على الجثث داخل شقة

تم النشر: تم التحديث:
KUWAIT
ASSOCIATED PRESS

قتل أحد أبناء العائلة الحاكمة في الكويت ووافدة إندونيسية في منطقة سلوى بمحافظة حولي، وفق ما تداولت صحفٌ خليجية الجمعة 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2016. وتحدثت مصادر عن قتيل ثالث كويتي.

وذكرت صحيفة عكاظ أنه عثر على مواطنين اثنين، أحدهما شيخ من أبناء الأسرة الحاكمة، ووافدة من الجنسية الإندونيسية. وأضافت وفقاً لما أعلنت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية الكويتية أنه "أثناء تجوال إحدى دوريات مخفر شرطة سلوى، شوهد شخص مصاب تبين أنه من الجنسية الهندية، الذي أفاد بوجود 3 أشخاص مقتولين وأرشد الدورية إلى مكانهم".

وأضافت: "تم اتخاذ الإجراء القانوني والتوجه إلى الشقة المذكورة، حيث وجد الباب مفتوحاً وشوهدت بقع دماء عند المدخل، وعثر داخل الشقة على 3 جثث في أماكن متفرقة".

وكشفت الأدلة الجنائية وفقا لما جاء في الصحيفة أن القتلى هم: (المواطن ص.ن من مواليد 1948، والشيخ ص.م من مواليد 1958، والوافدة الإندونيسية هـ.ب مواليد 1970).