100 بين قتيل وجريح جرّاء اصطدام قطار بآخر في إيران

تم النشر: تم التحديث:
S
s

قال حاكم إقليم سمنان الإيراني، الجمعة 25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016، إن حادث تصادم وقع بين قطاريْن بالإقليم الواقع في شمال وسط البلاد، أسفر عن مقتل 31 شخصاً على الأقل، متوقعاً ارتفاع عدد القتلى.

وأظهرت لقطات عرضها التلفزيون الرسمي الإيراني 4 عربات مقلوبة والنيران مشتعلة في اثنتين. وقال متحدث باسم الهلال الأحمر الإيراني، مصطفى مرتضوي، لوكالة "فارس" شبه الرسمية، إن رجال الإطفاء يحاولون السيطرة على الحريق.

ووقع حادث التصادم في محطة هفت خان بمدينة شاهرود على بُعد نحو 400 كيلومتر إلى الشرق من طهران.

وقال رضا خباز حاكم إقليم سمنان لـ"فارس": "عدد القتلى وصل لـ31، ونتوقع أن يزيد.". وقدمت وسائل إعلام محلية أرقاماً متناقضة لعدد القتلى. وقالت "فارس" إن 52 على الأقل نُقلوا إلى المستشفى للعلاج من إصابات.

ولم ترد تقارير عن العدد الإجمالي للركاب في القطاريْن، لكن وكالة "فارس" أشارت إلى إنقاذ 100 راكب.

وذكرت الوكالة أن التحقيقات تجرى لمعرفة سبب الحادث الذي وقع عندما صدم قطار قادم آخر متوقفاً في المحطة.

وأوضح مسؤول محلي للتلفزيون الرسمي أن المكان النائي الذي تقع فيه محطة القطار حيث وقع الحادث أبطأ جهود الإنقاذ.

وقال حسن شكر الله، المسؤول المحلي في الهلال الأحمر: "حتى الآن، جاءت فقط طائرة هليكوبتر إلى المكان بسبب صعوبة الوصول".