مخرج "هواجس عابرة" السوري يصف كاريس بشار بالـ"جوكر".. فهل تُنجح المسلسل الرمضاني؟

تم النشر: تم التحديث:
SYRIA
لقطة من المسلسل | sm

في مكان واحد سيجتمع مصورٌ فوتوغرافي وعاطل عن العمل وطبيب أسنان بالإضافة لحلاقة نسائية وربة منزل وسكرتيرة، جميعهم ستجمعهم مواقف طريفة وأخرى عصيبة وسيعانون من الغيرة والشك والتخوين.



syria

"هواجس عابرة" هو اسم العمل السوري الجديد الذي ينوي صنَّاعه تقديمه في شهر رمضان القادم ليكون ضمن الأعمال الكوميدية السورية القليلة لهذا العام، أو بمعنى أدق الأعمال "اللايت" كما يصفه مخرجه مهند قطيش، الذي جمع فيه أسلوب "السيت كوم" في 60% من مشاهده.



syria

وتصور أحداث المسلسل في مكان واحد، وتحديداً داخل بناء يضم شققاً سكنية واحدة وعدة محلات، فيما خرج مخرج العمل بكاميرته للشارع في بقية المشاهد حتى "يكسر رتابة السيت كوم التي لا يحبها كثيراً"، يقول قطيش.

ويرفض المخرج تشبيه تجربته الحالية بمسلسل "رومنتيكا" الذي أخرجه منذ عدة سنوات، موضحاً في حديثه لـ"هافينغتون بوست عربي" أن ذلك العمل نُفذ في أول الأزمة السورية، كان مشروطاً بتقديم عمل خفيف يجمع الممثلين ضمن ظرف درامي يوجب تواجدهم في مكان واحد اختاروا يومها أن يكون منتجعاً سياحياً.





وسيجمع العمل أسماء عُرفت غالبيتها في الكوميديا كمحمد الأحمد ومحمد حداقي بالإضافة لجيني إسبر وجرجس جبارة، وكان اللافت من بين الأسماء مشاركة كاريس بشار التي اهتمت مؤخراً بالأدوار التراجيدية، وهنا يوضح قطيش أن "بشار ممثلة معروفة بأدائها الممتاز ولديها قدرة على تقديم جميع الألوان الدرامية، ويرى بأنها بمثابة "الجوكر" للعمل".



syria

ويرى قطيش أن قدرة المخرج على استقطاب فنان عرفه الناس بلون معين ليقدم عملاً بأسلوب مختلف هو مكسب للطرفين -المخرج والفنان معاً- حتى يراه الناس بوجه آخر.

وصُورت مشاهد العمل بين دمشق ومحافظة السويداء التي كان لها الحصة الأكبر حيث عثر قطيش فيها على البناء المثالي لفكرته، لهذا انتقل مع النجوم لجنوب سوريا لتصوير يوميات هؤلاء الجيران، ويوضح المخرج أن سبب الانتقال هذا هو "توفر برج سكني فارغ يضم شققاً وعدة محلات تجارية لهذا تمكن الفريق من العمل بهدوء ودون إزعاج، مضيفاً أن العثور على مثل هذا المكان في دمشق ليس بالأمر السهل"، ورفض في الوقت نفسه تبرير الانتقال بالأسباب المادية.

syria

قطيش كتب المسلسل بالتعاون مع حسن مصطفى، وأشار في حديثه أن هذه الخطوة تسهل العمل كثيراً باعتبار أن أي مخرج يجلس عادة مع الكاتب ويُعدل في النص ويضع وجهة نظره، وبالتالي حينما يكتب العمل مخرجه يكون قد أخرجه على الورق أولاً، وعند التنفيذ سيكون العمل ناضجاً.


صراع الغيرة


تشارك الفنانة ريم زينو في العمل بشخصية "رحمة" وهي تعمل كسكرتيرة عند زوج أختها الدكتور عماد (فادي صبيح)، وهي بالإضافة لتنظيم المواعيد تراقب تحركات الطبيب وتنقلها لشقيقتها.



syria

وترتبط بشكل عام بعلاقة غير ودية ومتوترة دائماً مع الجميع وأولهم مع نفسها، كونها تعاني من مشاكل مع خطيبها "محمد حداقي" الذي يغار عليها أيضاً ويفتعل المشاكل مع سكان البناء.

أما عماد، فهو طبيب أربعيني يكره مهنته لأبعد الحدود، بسبب قلة زبائنه رغم انخفاض أسعاره، وما يزيد من معاناته غيرة زوجته الكبيرة.

ولا تقتصر الغيرة على هاتين العلاقتين وحدهما بل تشمل ثنائياً آخر وهو الزوجان محمد الأحمد وكاريس بشار، إذ تعاني الأخيرة من غيرة زوجها وشكه الدائم فيها مما يضطرها للاستعانة بشقيقها طلال مارديني لمساعدتها في أزماتها العائلية ولا تخلو خدماته من مقابل مادي تدفعه لهذا الأخ الاتكالي.



syria


علاقة غير واضحة


يضم البناء محل تصوير يعمل فيه جمال (خالد القيش) وعبير (نادين تحسين بيك)، وهما مرتبطان بعلاقة عاطفية غير واضحة وسرية في الوقت ذاته، فالقيش يرفض فكرة الزواج بعد تجاربه العاطفية الفاشلة، في حين أن تحسين بيك وبسبب خوفها من العنوسة تقبل بهذه العلاقة التي لا تخلو من مواقف غيرة تكشفها أمام الآخرين.



syria


البحث عن زوج ثري


بإطلالة جريئة ومختلف عن العادة ستطل جيني إسبر ضمن العمل، لتؤدي دور "جي جي" وهي فتاة بسيطة ومرحة، تعمل مساعدة في صالون تجميل وتحاول دائماً الظهور بمظهر مختلف سواء بملابسها أو بتسريحة شعرها، بهدف لفت الأنظار إليها وتحقيق طموحها الشخصي بالحصول على زوج غني.



syria

ويذكر أن "هواجس عابرة" هو ثاني عمل كوميدي يصور في سورية بعد "أزمة عائلية" للمخرج هشام شربتجي، ومن المتوقع أن يرتفع عدد هذا النوع من الأعمال مع مطلع العام القادم.