"لا أعرف من فاز ورجاءً لا تُخبرني".. أميركي يرفض معرفة نتيجة الانتخابات.. هكذا تجاهل من سيحكم بلاده

تم النشر: تم التحديث:
1
1

رفض رجلٌ أميركيٌّ معرفة الفائز بالانتخابات الرئاسية الأميركية.

فبعد أسبوع من فوز الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بمقعد الرئيس رقم 45 للولايات المُتحدة الأميركية، ما زال جو تشاندلر لا يعرف بأن الملياردير سيدير بلده.

"أنا مازلت أعيش في فقاعة من الجهل السعيد"، هكذا قال تشاندلر في حديثه لموقع Fox News الأميركي، بحسب ما نقلت صحيفة Independent البريطانية.

وتجنّب الفنان، الذي يعمل من منزله، التلفزيون والصحف والشبكات الاجتماعية منذ أن ذهب للنوم عشية يوم 8 نوفمبر/تشرين الثاني.

وأضاف: "لقد كُنت مدعواً إلى حفلة الانتخابات كي أسهر طوال الليل مع جميع من يقضمون أظافرهم من القلق أثناء الانتظار، وفكرّت أنه يتحتّم أن تكون هناك طريقة أفضل من ذلك".

وعندما استيقظ تشاندلر؛ قال إنه شعر بحالة من السلام البالغ، وقرر أن يؤجّل معرفة الفائز بالانتخابات إلى بعد الظهيرة، ولكن الأمر امتد لفترةٍ أطول من ذلك.

فقد تابع حديثه قائلاً "بإبعاد نفسي عن الشجار السياسي وجميع فوضى وسائل الإعلام الرقمية، يبدو أنني وجدت البؤرة الهادئة في الإعصار، فالأمر مُسالم للغاية في فقاعتي من الجهل".

والآن، تُرسِل ابنته إليه نُسخة مُعدّلة من تحديثات الأخبار كي يظل متابعاً لمّا يجري.

وعندما يغادر تشاندلر منزله، يرتدي سماعات الرأس ويحمل لافتة كُتِب عليها "أنا لا أعرف من فاز، ولا أريد أن أعرف. رجاءً لا تُخبرني".

1

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.