توم هانكس مُعلقاً على نتيجة الانتخابات: "لقد شهدت أميركا أوقاتاً أسوأ من الآن.. ونمتلك أعظم دولة في العالم"

تم النشر: تم التحديث:
TOM HANKS
Darren Ornitz / Reuters

علق توم هانكس على نتائج الانتخابات الأميركية، مطمئناً الناس بأن الولايات المتحدة شهدت الكثير من الأوقات العصيبة من قبل، وما تزال "أعظم دولة في العالم".

وألقى الممثل خطاباً في تكريم لمسيرته المهنية في متحف الفن الحديث في نيويورك حين استغل الوقت للحديث عن المخاوف التي تواجه الدولة الأميركية، بحسب صحيفة The Guardian البريطانية.

وقال هانكس، بحسب موقع Vulture، "سنكون جميعاً بخير. لقد شهدت أميركا أوقاتاً أسوأ مما نشهده الآن". كما أفاض في مدح الدستور بقوله "هذه الوثيقة ستحمينا، على الدوام، سواء قام جيراننا بالحفاظ عليها وحمايتها والدفاع عنها بأنفسهم أم لا".

كما تحدث هانكس، الذي وصف دونالد ترامب سابقاً "بالثرثار المغرور" ودعم هيلاري كلينتون علناً، عن أهمية استمرار احترام الولايات المتحدة.

كما أضاف "ربما نتحرك بخطوات بطيئة، إلا أننا نملك أعظم دولة في العالم، لأننا نتحرك دوماً باتجاه اتحاد أكثر مثالية"، وتابع قائلاً "تلك الرحلة لا تتوقف. لا تتوقف أبداً. أحياناً، مثلما في أغنية بروس سبرينجستين، خطوة إلى الأمام، وخطوتان إلى الخلف. إلا أننا لا نزال، بشكل جماعي، نتحرك إلى الأمام".

وأضاف هانكس، "نحن الذين قضينا أسبوعاً في تأمل ما الذي حدث، سنستمر في المضي قدماً. علينا اختيار فعل هذا. لكننا سنستمر في التحرك إلى الأمام، لأننا إن لم نفعل، فما الذي سيُقال عنا؟".

وأجاب أيضاً على اقتراح مايكل مور حول أنه سيكون مرشحاً ديمقراطياً عظيماً في 2020، معبراً عن رغبته في خنق صانع الأفلام الوثائقية.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة The Guardian البريطانية. للاطلاع على المقال الأصلي، اضغط هنا.