"الخروف المشاغب" الذي تتابعونه منذ سنوات.. عاد ليقتل رجلاً فرنسياً في الـ 94 من عمره (فيديو)

تم النشر: تم التحديث:

انتشر في السنوات الماضية فيديو لخروف كبير يلاحق أهالي القرية، إلى أن عاد من جديد ليقتل رجلاً فرنسياً بوحشية.

وكان القرويون المحليون يصفون هذا الخروف بأنه "معروف بإثارة الشغب".

عُثر على جثة الرجل البالغ من العمر 94 عاماً على جانب ممر معزول بالقرب من قرية سيستاس، جنوب بوردو بحسب تقرير لصحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

وتعتقد الشرطة أن العجوز قتله الخروف وهو في نزهة في الريف.

كانت هناك جروح في وجهه وجسمه، وعُثر على هذا الخروف في مكان قريب.

ويعتقد خبراء الطب الشرعي الجنائي الآن بأن الحيوان هاجم الرجل برأسه، وأوقعه أرضاً، ثم دهسه بحوافره حتى قتله.

يقول أحد السكان المحليين "الخروف معروف بإثارة المشاكل، ودائماً ما يهاجم الناس"

"كانت هناك شكاوى من الحيوان، ولكنه لا يزال طليقاً. والآن حدث هذا".

أكدت سود كويست، الصحيفة المحلية على أن عدداً من الناس رأوا "الخروف العدواني"، وأنه كان هناك ضحية أخرى من السياسيين المحليين، إذ تعرضت لكسر وكدمات شديدة بعد اقترابها من الحيوان في أعقاب الهجوم، عندما كانت تزور عائلة القتيل في سيستاس.

أكد متحدث باسم الشرطة على أنه في وقت لاحق تم القبض على الخروف، وعُثر على جثة الرجل بعد ظهر يوم الاثنين الماضي.

ويُنظر إلى الأغنام على أنها مخلوقات مسالمة، ولكنها في الحقيقة يمكن أن تكون عدوانية للغاية.

يمكن أن يكون هذا لعدد من الأسباب، تتراوح بين المرض وحتى الشيخوخة، لخوفهم من التعرُّض للهجوم.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة dailymail. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.