سوريا هي الأسد "ولاك": عقيد بجيش النظام لمراسلٍ مؤيِّد

تم النشر: تم التحديث:

تداول روَّاد التواصل الاجتماعي فيديو يظهر فيه العقيد في المخابرات الجوية السورية سهيل الحسن وهو يهين مراسل التلفزيون السوري شادي حلوة بسبب هتافه لسوريا بدلاً من رئيس النظام بشار الأسد.

وقام حلوة بمقاطعة المحتشدين بالهتاف لسوريا بدلاً من الأسد، فما كان من الحسن إلا أن ضربه على يده وصرخ فيه قائلاً إن "سوريا هي بشار الأسد ولاك".

وغادر الضابط الملقَّب بين مؤيدي النظام بـ "النمر" الحشد غاضباً.

والحسن هو عقيد ركن في إدارة المخابرات الجوية السورية، تخرج من الأكاديمية الحربية الجوية في العام 1991، وتم نقله للجيش السوري إبان الثورة السورية.

أما حلوة، فعرف بتأييده وقربه الشديدين من النظام السوري، حيث اكتسب شهرته من تغطياته الميدانية للمعارك التي يخوضها النظام وحلفاؤه في حلب.

ويُعرف أيضاً حلوة بقربه من الحسن الذي يعتبره "ابنه المدلل"، إلا أن الهتاف لسوريا بدلاً من الأسد أزعج "النمر" من الصحافي المؤيد على ما يبدو.