احتجاجات ضد "BBC" لاستضافتها سياسية فرنسية.. بماذا اتهمها محتجون؟

تم النشر: تم التحديث:
1
social media

أثارت استضافة هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" لزعيمة حزب "الجبهة الوطنية" الفرنسية (يمين)، مارين لوبان استياء الرأي العام.

استضافة لوبان، ذات التوجهات اليمينية المتطرفة، والمعروفة بتصريحاتها المعارضة للمهاجرين في برنامج "أندرو مار شو" لاقت استياءً في الشارع البريطاني.

ويُعدّ ويقدم برنامج "أندرو مار شو" الصحفي البريطاني الشهير "أندرو مار"، واستضاف البرنامج لوبان بالتزامن مع مراسم إحياء ذكرى وقف إطلاق النار (في الحرب العالمية الأولى 1918).

وتجمَّعت مجموعة مؤلفة من 50 شخصاً أمام مكتب "بي بي سي" في لندن، ونظموا مظاهرة أمامها، بداعي قيامها بأنشطة ترويجية لـ"الفاشية"، كما عبَّر الآلاف في مواقع التواصل الاجتماعي عن سخطهم من استضافة لوبان.

وفي معرض ردِّها على سؤال حول "ادعاءات تصف حزبها بالعنصرية"، أجابت لوبان قائلة خلال المقابلة مع برنامج "أندرو مار شو": "لم تكن الجبهة الوطنية عنصرية أبداً، وهذه العبارات التي تُوجَّه إلينا تُستخدم منذ زمن طويل، ويُقال عن جميع الذين يعارضون الهجرة الجماعية إنهم عنصريون، وأنا لا أشارك هذا الرأي".

وشدَّدت لوبان على ضرورة إيقاف موجة الهجرة، مضيفة: "أعتقد أن قولي بشأن عدم إمكانية استقبالنا كل فقراء العالم لا يعد عنصرياً، ولا يمكننا أن نحمي المئات والآلاف القادمين إلى فرنسا؛ فنحن واجبنا الأساسي هو حماية المجتمع الفرنسي، وتوفير التضامن بين مواطنينا".