بعد أزمة الدولار.. ما جذور أزمة الاقتصاد المصري؟

تم النشر: تم التحديث:

يطبع البنك المركزي المصري يومياً مليار جنيه تقريباً، الأمر الذي أثر على قيمة الجنيه أمام الدولار.

الأزمة ليست حديثة كما يعتقد البعض، لكنها بدأت منذ حرب 1973، مروراً بعهد مبارك والثورة المصرية ومرسي، وصولاً إلى الآن.

في هذه الحلقة من برنامج "الدحيح" نتعرف أكثر على جذور الأزمة الاقتصادية في مصر.