"لست رئيسنا"..شاهد طلاب مدرسة ثانوية في كاليفورنيا يتظاهرون احتجاجاً على فوز ترامب

تم النشر: تم التحديث:

خرج نحو 1500 من طلاب ومعلمي مدرسة ثانوية في مدينة بيركلي بمنطقة خليج سان فرانسيسكو من الفصول الدراسية، الأربعاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2016، مرددين هتاف "لست رئيسنا" احتجاجاً على فوز الجمهوري دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأميركية.

وقال تشارلز بوريس المتحدث باسم إدارة بيركلي التعليمية الموحدة، إن الطلاب تجمعوا في فناء مدرسة بيركلي الثانوية ثم خرجوا في مسيرة نحو حرم جامعة كاليفورنيا في بيركلي وهي مدينة تشتهر باتجاهاتها السياسية التقدمية.

وأظهرت صور جرى تحميلها على تويتر مئات الطلاب وقد حمل كثير منهم لافتات تندد بالرئيس المنتخب ولوحوا بالأعلام المكسيكية إلى جانب وسْمي "لست رئيسي" و"إضراب مدرسة بيركلي الثانوية".

وكان أحد تعهدات ترامب خلال الحملة الانتخابية، بناء سياج على طول الحدود مع المكسيك لإبعاد المهاجرين غير الشرعيين.

وقال طالب في مكبر للصوت، كما جاء في بث حي للمظاهرة على تطبيق "بيريسكوب" على وسائل التواصل الاجتماعي: "حان الوقت للدفاع عما نشعر بأنه صواب".

وقال بوريس إن بعض المعلمين تظاهروا أيضاً مع الطلاب، بيد أنه لم يقدم تقديراً لعدد العاملين الذين انضموا إلى الاحتجاج.

وجاء في منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي، أن مسيرات مناهضة لترامب مقررة أيضاً في وقت لاحق اليوم في نيويورك وبوسطن وشيكاغو ومدن أخرى بأنحاء البلاد. وأظهرت صفحة على فيسبوك لاحتجاج مقرر في حديقة ساحة الاتحاد بمانهاتن، أن أكثر من 8 آلاف شخص قرروا المشاركة.