اديل تعتزم الزواج من والد طفلها.. والأب مصرّ على حضور ابنته للزفاف

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

ذكرت تقارير صحفية أن المغنية البريطانية الشهيرة أديل قد خُطبت سراً قبل شهر، إلى صديقها الذي مضى على علاقتها به 5 سنوات وأنجبت منه طفلاً، وأن الاثنين سيقيمان حفل زفافهما في مدينة لوس انجليس الأميركية بالتزامن مع أعياد الميلاد أواخر شهر ديسمبر/كانون الأول من عام 2016.

وحسب Mirror ، فإن سايمون كونكي، صديق أديل ووالد طفلها أنجلو البالغ من العمر 3 سنوات، له طفلة تبلغ من العمر 9 سنوات من زواج سابق، أكد أن دافعه لإقامة الزواج في هذا التوقيت هو رغبته في أن تحضر ابنته هذا الزفاف، حيث تكون في إجازة مدرسية.




تكتم


وذكرت Mirror أن صديقاً مقرباً لسايمون كونكي خطيب أديل، وهو مدير لمشاريع وأعمال قائمة على العمل الخيري، قد قال: "حفل الزفاف مخطط له أن يقام في الكريسماس لكي تحضره ابنة سايمون، لكنّ الخطيبين لا يريدان الإفصاح عن تفاصيل مراسم الزفاف، حتى إن أديل لا ترتدي خاتم الخطوبة؛ فهي شديدة الحرص على خصوصياتها وتشارك أخبارها مع المقربين فقط".

يذكر أن الثنائي قد انتقلا للعيش معاً مؤخراً في بيت تبلغ قيمته 6 ملايين جنيه إسترليني في حي الأثرياء ببيفرلي هيلز في لوس انجليس، بجوار منزل المغنية بيونسيه وزوجها جي زي.

ومرت 5 سنوات على علاقتهما العاطفية منذ أن قدمهما المغني البريطاني إد شيران بعضهما لبعض لأول مرة في مناسبة خاصة.

وقال الصديق أيضاً: "لقد اتفقا على أنه آن الأوان أن يقوما بمثل هذه الخطوة، ولن يكون حفلاً ضخماً، وليس من طبيعة أديل أن تتباهى بارتداء خاتم ماسي ضخم في يدها لتعلن اقترانها".

وأضاف: "أديل تستمتع بجولاتها الغنائية وهي تتوق لتشعر بدفء العائلة بعد 10 أشهر من التنقل".

وفي مطلع شهر أكتوبر/تشرين الثاني 2016، فاجأ سايمون، أديل بحضور إحدى حفلاتها، وأرسل إليها عدة ملاحظات مكتوبة وصلتها تباعاً على المسرح مليئة بكلمات الحب والتشجيع.

وبدت المغنية سعيدة وهي تتلقى تلك الرسائل بينما كانت تؤدي أغنيتها الشهيرة Rollin’ In The Deep التي أهدتها إلى صديقها في ذكرى لقائهما الخامس.

ورغم أنها أعلنت أنها أصيبت باكتئاب ما بعد الولادة منذ وقت قصير، فإنها قالت لمعجبيها في إحدى حفلاتها بمدينة ناشفيل الأميركية إن "رحمها يتوق إلى إنجاب طفل آخر وأن يكبر ابنها بسرعة"، حسب تعبيرها.