وزير البترول المصري من الإمارات: لن نذهب لإيران

تم النشر: تم التحديث:
EGYPTIAN OIL MINISTER
social

قال وزير البترول المصري طارق الملا، الاثنين 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2016، إن القاهرة لن تذهب إلى إيران خلال أزمتها الحالية، وذلك خلال مؤتمر أبوظبي النفطي.

جاء ذلك في الوقت الذي تداولت فيه وسائل إعلام عربية ودولية ووكالة أنباء غربية، أن "الملا" توجه إلى إيران (الأحد) في محاولة لإبرام اتفاقيات نفطية جديدة، بعد تعليق السعودية اتفاقاتها النفطية مع القاهرة.

كما نفت وزارة البترول المصرية، في وقت متأخر من مساء الأحد، ما تردد عن سفر الوزير "طارق الملا" إلى إيران، لبحث أي تعاون مع المسؤولين هناك في مجال النفط، وفق ما أوردته صحيفة "المصري اليوم" (خاصة).

ونقلت الصحيفة عن حمدي عبدالعزيز، المتحدث الرسمي لوزارة البترول قوله إن الملا توجه (الأحد)، إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي للمشاركة في أعمال المؤتمر الدولي للطاقة الذي تبدأ أعماله اليوم.

وعلقت المملكة تصدير شحنات من مشتقات النفط إلى مصر، في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، فيما أوردت صحيفة "الوطن" المصرية (خاصة) على لسان المتحدث الرسمي باسم وزارة البترول قوله: "شركة أرامكو لم تُرسل شحنات مشتقات النفط الخاصة بشهر نوفمبر/تشرين الثاني الحالي".

وبتسهيلات كبيرة، كانت مصر تستورد مشتقات النفط من "أرامكو" السعودية (أكبر شركة نفطية في العالم)، بموجب اتفاق مدته 5 سنوات، تم توقيعه مع زيارة العاهل السعودي الملك سلمان لمصر في أبريل/ نيسان الماضي.

والشهر الماضي، نفذ وزير البترول المصري زيارة إلى العراق، عاد منها باتفاق لاستيراد نفط البصرة (جنوب)، لسد حاجة بلاده وبغداد من المشتقات النفطية خلال الفترة المقبلة.

وتنطلق اليوم في العاصمة أبوظبي، فعاليات معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول (أديبك) 2016، بمشاركة آلاف القادة والخبراء وصانعي القرار والمختصين في القطاع.