أردني يكسر الحواجز.. مصممات من الإمارات والسعودية يخطفن الأضواء في أسبوع الموضة العربي

تم النشر: تم التحديث:
FASHIONSTARAR
huffingtonpost

على خطى ميلانو ونيويورك ولندن وباريس، تزينت المدينة الإماراتية دبي بآخر صيحات الأزياء لربيع-صيف 2017 ضمن فعاليات الدورة الثالثة لأسبوع الموضة العربي، الذي استضاف رواد صناعة الأزياء وأكبر الأسماء والشخصيات في عالم الموضة، بالإضافة إلى أشهر الماركات العالمية.

فعلى مدار خمسة أيام متتالية، وتحديدًا من 6 إلى 10 أكتوبر/تشرين الأول 2016، شهدت منصات العرض أحدث ابتكارات وتصاميم Ready Couture (الحياكة الجاهزة) المتوفر بمقاييس مختلفة والموجه كالعادة للنساء، ووجهت التصاميم أيضًا لأول مرة هذا العام للرجال والأطفال.

وسنتعرف خلال هذا التقرير على أبرز المصممين والمصممات الذين قدموا تصاميم راقية وعصرية ذات جودة عالمية، وعارضي الأزياء الذين أسرت تصاميمهم القلوب والأضواء.


1. افتتاح كرنفالي للمصممة لمياء عابدين






افتُتحت فعاليات أسبوع الموضة العربي بعرض للمصممة الإماراتية لمياء عابدين، فيما استوحت عرضها من عرض كرنفالي أسترالي تقليدي يعود إلى فترة العشرينيات، كانت قد حضرته في أستراليا بصحبة زوجها وأبنائها.

مجموعة "رحلة كرنفال" ضمت فساتين واسعة متعددة الطبقات وتنانير بألوان زاهية وعباءات عصرية تناسب المرأة الخليجية وتحاكي الموضة العالمية.



fashion

وقد مُزجت التصاميم بين أقمشة من التول والدانتيل مطرزة بألوان حية، فيما ركزت صاحبة العلامة الخاصة Queen of Spades خلال عرضها على الأكسسوارات الكبيرة والماكياج البارز.

لمياء عابدين هي أول مصممة إماراتية تحصل على شهرة عالمية من خلال أزياء صُممت خصيصًا لعدد من مشاهير العرب والعالم، مثل المغنية الأميركية ليدي غاغا وعارضة الأزياء البرازيلية رايكا أوليفيرا والصحفية الأميركية جوليانا رانسيك والممثلة المصرية نبيلة عبيد.

وقد بدأت لمياء رحلة تصميم الأزياء عندما كانت تبحث في السوق عن عباءة فريدة وغير تقليدية تناسب ذوقها، وعندما لم تجد ما تبحث عنه قررت تصميم عباءات فريدة ومميزة خاصة بها وبوالدتها، ثم سنة 2008 أطلقت ماركتها الخاصة التي أصبحت اليوم عنواناً للعباءات الشيك.


2. مصمم أردني يكسر الحواجز






كسر المصمم الأردني رعد حوراني، الحواجز الاجتماعية والعادات والتقاليد الخليجية بعد تقديمه لعرض يجمع للمرة الأولى بين الأزياء النسائية والأزياء الرجالية.

رعد الذي يعيش في كندا المعروف بجرأته قدم مجموعة متكونة من بدلات ومعاطف متعددة الطبقات مستوحاة من نظرة المصمم للحياة التي يريد أن يعيشها دون قيود أو ممنوعات.



fashion

كما شهدت منصات العرض عودة إلى تصاميم قديمة كان قد ابتكرها المصمم الشاب منذ 10 سنوات ليؤكد أن الموضة لا تبطل أبدًا.

وفي حياكة تصاميمه التي تصلح للجنسين استعمل رعد أقمشة كثيرة مثل القطن والحرير والأقمشة الصناعية بألوان متنوعة فنجد الأبيض والأسود والرمادي وكذلك الألوان الفاقعة.

ويعد رعد حوراني هو أول مصمم أزياء في العالم يقدم سنة 2013 مجموعة ملابس فاخرة موجهة للنساء والرجال في الوقت نفسه.


3. مصمم فلسطيني يعيد إحياء الملابس التقليدية






على إيقاع موسيقى مارسيل خليفة قدم المصمم الفلسطيني جمال تسلاق مجموعة ذات ذوق رفيع من فساتين السهرة والبدلات النسائية والتنانير المستوحاة من الأزياء الفلسطينية التقليدية المطرزة التي تبرز أنوثة المرأة ورقتها.



fashion

وقد استعمل جمال في تصاميمه ألوانا عديدة كالأبيض والوردي والأحمر والأسود والرمادي، أما الأقمشة فقد تنوعت بين الدانتال المزركش والحرير الفاخر المطرز، في محاولة منه للدمج بين الروح الشرقية والذوق العصري الأوروبي.

جمال تسلاق الذي يقيم في روما، ظهرت تصاميمه لأول مرة سنة 1999 في أسبوع ألفا روما للموضة، وقد كانت حينها مستوحاة من ليالي ألف ليلة وليلة، وقد ساعده تواجده في روما على التعاقد مع أشهر دور الأزياء الإيطالية.


4. تصاميم عائشة رمضان.. جرأة وحيوية






بألوان زاهية وقصّات بسيطة قدمت مصممة الأزياء اللبنانية عائشة رمضان مجموعة من فساتين طويلة وقصيرة وتنانير ناعمة تميزت بالجرأة والحيوية.

الجمال والحب كانا مصدر إلهام المصممة الشابة التي سعت خلال عرضها إلى إبراز جمال المرأة، وتسليط الضوء على القوام الممشوق من خلال تصاميم بسيطة راقية وعصرية تناسب المرأة العربية وتنافس التصاميم العالمية.

حصلت رمضان على جائزة المصمم الشاب لسنة 2000، وعلى جائزة أعظم الإنجازات النسائية لسنة 2001، وقد نجحت في التعامل مع أشهر الماركات العالمية وتمثيلها في الشرق الأوسط.

كما نجحت في أن تضع بصمتها على إطلالات العديد من نجمات هوليوود مثل الممثلة والمغنية الأميركية جينيفر لوبيز، والممثلة وعارضة الأزياء الأميركية تشارليز ثيرون، والممثلة الهندية كارينا كابور، والنجمات العربيات مثل المغنية أسماء لمنور، والممثلة الفلسطينية نسرين طافش.


5. السعودية أروى العماري تستوحي من الطبيعة الاستوائية






إطلالة عصرية لامرأة شرقية هو العنوان الذي يمكن إطلاقه على عرض مصممة الأزياء السعودية أروى العماري التي تمكنت من خطف الأضواء والتألق من خلال مجموعة من الفساتين والمعاطف والتنانير والقمصان بأسبوع الموضة العربي.

ففي مزج واضح بين الفخامة والأناقة والفن استوحت المصممة مجموعتها من الطبيعة الاستوائية فزينت تصاميمها بالزهور وأوراق الشجر والطيور والألوان الزاهية، إضافةً إلى طبقات متعددة من قماش الجاكار والتول والدانتيل.



fashionstarar

إذ هدفت المصممة السعودية من خلال تصاميمها إلى مواكبة الموضة العالمية، لكن دون المس بالعادات والتقاليد العربية، فهي تحافظ في ملابسها على الأكمام والتنانير الطويلة التي تحاكي ذوق المرأة العربية.

أروى العماري من أولى المصممات السعوديات، وقد ظهرت لأول مرة كمصممة أزياء مبتدئة خلال فوزها بلقب فاشن ستار في برنامج الموضة الذي عرض على شاشة دبي، ثم انطلقت بعد ذلك في احتراف تصميم الأزياء مما مكنها سنة 2013 من إطلاق ماركة للأزياء خاصة بها "أرام".


6. سوسن فرهود وابنتها تقدمان الجينز






لا حدود لشغف الأم وابنتها بقماش الجينز، فهن مشهورات بتطويع هذا القماش لحياكة مجموعة فريدة من القمصان والتنانير والفساتين والسترات والسراويل الضيقة.

سوسن فرهود وابتنها لين الشيشكلي قدمن خلال فعاليات أسبوع الموضة العربي مجموعة مصنوعة من الجينز ومليئة بالألوان والتطريزات مستوحاة من الحديقة المزركشة.

أطلق الثنائي منذ بداية 2015 ماركة Jeans Couture، بهدف حث السعوديات على ارتداء الجينز. وتقسم الأم وابنتها العمل بينهما، فالأم تهتم بتصميم الملابس، فيما تهتم لين بتصميم الحقائب والإكسسوارات.


7. المرأة الفرنسية الأنيقة






بمجموعة لإنجي باريس مستوحاة من رسومات الفنان الأميركي اندي وارهول، وبعودة إلى حقبة الديسكو والسبعينات، اختتمت فعاليات الدورة الثالثة لأسبوع الموضة العربي بدبي.

إذ مزجت مصممة الأزياء الفرنسية - اللبنانية إنجي باريس بين قماش الستان والبراق وأقمشة أخرى عديدة غير لامعة لتبدع مجموعة ناعمة من التنانير والقمصان الضيقة والفساتين التي زينت بألوان مختلفة كالأحمر والفوشيا والأزرق والأسود.

واختارت إنجي أن تصمم ملابسها للمرأة الفرنسية الأنيقة والمليئة بالأنوثة والمتألقة دائماً، وهي تملك ماركة أزياء خاصة بها تحمل اسمها وتضم مجموعة كاملة من فساتين السهرة المصممة بعناية فائقة باستعمال أفضل أنواع الأقمشة كالحرير والستان والأورجانزا.


8. عارضة خطفت القلوب والأضواء






تتالت مفاجآت هذه الدورة من أسبوع الموضة العربي، فإلى جانب عروض الأزياء الخاصة بالرجال وإعلان شركة هواوي عن أول ساعة ذكية مرصعة بأكثر من 68 حجر زركونيا، ظهرت رفيعة الهاجسي لتتألق على منصة العروض بخطوات واثقة وجريئة وبقوام ممشوق.

رفيعة الهاجسي هي أول عارضة أزياء إماراتية أطلّت في دبي لتتحدى النظرة السلبية تجاه مهنة عارضة الأزياء؛ إذ بدأت رفيعة مسيرتها في عرض الأزياء من خلال تقديم الأزياء الإماراتية التقليدية، ثم ظهرت في عدد من البرامج التلفزيونية والإذاعية مقدمة برامج، إلى أن خطت خطوات نحو العالمية عقب ظهورها في أسبوع الموضة في باريس.