18 فيلماً تتنافس على "التانيت" وفساتين تثير "ضجة" في افتتاح قرطاج السينمائي

تم النشر: تم التحديث:
1
1

انطلقت مساء أمس الجمعة 29 أكتوبر/تشرين الأول 2016 في تونس الدورة الـ27 من مهرجان قرطاج السينمائي، التي ستتواصل إلى الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني 2016.

وأشار القائمون على المهرجان أن الدورة الجارية ستكون استثنائية، تزامناً مع الاحتفال بخمسينية المهرجان العريق الذي أسسه السينمائي التونسي -الذي يطلق عليه الأب الروحي للمهرجان- الطاهر شريعة سنة 1966.

ومن المنتظر أن يعرض المهرجان -الذي تشارك فيه ثلة من النجوم العرب والأفارقة خلال هذه الدورة- أكثر من 322 فيلماً سينمائياً من 20 دولة.

وافتتح فيلم "زهرة حلب" للمخرج التونسي رضا الباهي وبطولة الممثلة التونسية هند صبري الدورة الجديدة للمهرجان، ويسلط الضوء على ظاهرة انخراط الشباب التونسي في القتال بصفوف داعش في سوريا، من خلال أم تُدعى "سلمى"، تجد نفسها مجبرة على الالتحاق بابنها الوحيد مراد، الذي تمكن من السفر إلى سوريا والانخراط في صفوف الجهاديين، لتنطلق الأم في رحلة البحث عن ابنها ومحاولة إنقاذه من التنظيم الإرهابي.


عادل إمام نجم الاختتام


وسجلت الدورة الحالية حضور نجمات تونسيات تألقن في مصر على غرار هند صبري ودرة التونسية وفريال يوسف، إضافة لحضور نجوم من مصر على غرار الفنان القدير جميل راتب وعزت العلايلي والممثلة الشابة ناهد السباعي والكوميدي باسم يوسف، كما سيكون النجم المصري عادل إمام أحد أهم نجوم سهرة الاختتام.


فساتين تثير الجدل


سهرة الافتتاح التي احتضنها قصر المؤتمرات بتونس العاصمة لم تمر دون أن تخلِّف جدلاً عبر الشبكات الاجتماعية، بسبب صيحات الموضة التي اختارتها ضيفات المهرجان، والتي اعتبرها بعضهم تقليداً لنجمات مهرجان "كان" و"هوليوود".


المتنافسون


ويتنافس على "التانيت" الذهبي والبرونزي والفضي -جوائز المهرجان- في المسابقة الرسمية للدورة الـ27 من المهرجان 18 فيلماً روائياً طويلاً، أبرزها الفيلم المصري "اشتباك" للمخرج المصري محمد ذياب، و"مملكة النمل" من العراق للمخرج عدنان عثمان، و"المدينة" للفلسطيني عمر شرقاوي.

وارتأى منظمو الدورة الحالية تكريم ثلة من المخرجين العرب والأفارقة، الذين كانت لهم بصمة كبيرة في تاريخ السينما، على غرار المخرج الراحل يوسف شاهين، والمخرجة التونسية الراحلة كلثوم برناز.