بسبب "واقعة ثلَّاجة السيسي".. مصر تحتجُّ رسمياً لدى منظمة التعاون الإسلامي

تم النشر: تم التحديث:
IYAD MADANI
Anadolu Agency via Getty Images

قالت مصر، أنها "ستتقدم باحتجاج" إلى منظمة التعاون الإسلامي، بشأن موقف أمينها العام إياد مدني، على خلفية ممازحته للرئيس التونسي القائد باجي السبسي، ملمحاً لعبارة استخدمها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، حول توجه الأخير للتقشف في حياته.

والخميس الماضي، قال مدني أثناء حضور الرئيس التونسي، الباجي قايد السبسي، ووزير التعليم المصري، الهلالي الشربيني، في افتتاح فعاليات مؤتمر الإيسيسكو الأول لوزراء التربية، بتونس "فخامة الرئيس السيد القائد الباجي السيسي رئيس الجمهورية التونسية.. السبسي آسف (ضحك)، هذا خطأ فاحش أنا متأكد أن ثلاجتكم فيها أكثر من الماء فخامة الرئيس (ثم ضحك)".

وتعود واقعة "الثلاجة والماء" خلال لقاء السيسي مع مجموعة من الشباب المصري، في ندوة بعنوان "أزمة سعر الصرف"، على هامش المؤتمر الوطني الأول للشباب بشرم الشيخ يوم الثلاثاء الماضي، حيث قال الرئيس المصري "أنا واحد منكم.. والله العظيم قعدت 10 سنين تلاجتي كان فيها ماء ولم يسمع أحد صوتي (يقصد بالشكوى من ضيق الحال)"، وتحولت بعد ذلك بشكل واسع لوسم (هاشتاغ) ساخر بعنوان #ثلاجة_السيسي

وقالت الخارجية المصرية، في بيان اليوم السبت، اطلعت عليه الأناضول، إن "جمهورية مصر العربية رصدت الأسلوب المؤسف الذي أشار به أمين عام منظمة التعاون الإسلامي إلى رئيس الجمهورية خلال افتتاح مؤتمر الإيسيسكو في تونس، وقد تم تكليف مندوب مصر لدى المنظمة بتقديم احتجاج على موقف أمينها العام".

وأضاف بيان الوزارة، أن "مصر أُحيطت علماً باعتذار أمين عام منظمة التعاون الإسلامي عن موقفه، وسوف تتابع مع المنظمة تحديد الإجراءات الواجب اتخاذها لتصحيح هذا الأمر"، دون تفاصيل حول طبيعة الإجراءات.

وفي وقت سابق أمس الجمعة، انتقدت مصر، مدني، في بيان لوزارة التربية والتعليم المصرية، بينما اعتذر الأخير عن الحادثة، معتبراً تصريحاته بهذا الخصوص "على سبيل المزاح والمداعبة"، وفق بيان.

وقال بشير حسن، المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم المصري، مساء أمس الجمعة، "أصدر (أي مدني) تلميحات وإسقاطات غير مسؤولة، متناسياً منصبه كأمين لمنظمة تجمع في عضويتها القاهرة إلى جانب 56 دولة أخرى".