اللهاية تحمي طفلك من الموت المفاجىء.. والرضاعة الطبيعية وحدها قد تسبب الجفاف

تم النشر: تم التحديث:
PACIFIER
shironosov via Getty Images

توصّل مجموعة من الخبراء المستقلين من فرقة الخدمات الوقائية الأميركية المستشارين من قِبل الحكومة الفيدرالية الأميركية، إلى أن التوصيات الرسمية بشأن الرضاعة، مثل تفادي اللهايات واللجوء فقط للرضاعة الطبيعية خلال الأيام الأولى لم تكُن في محلها؛ بل كانت خطيرة.

تحديثاً لهذه التوصيات التي صدرت في 2008، استعرضت الفرقة الوقائية الأميركية عشرات الدراسات من أجل التوصل إلى الطريقة التي تم بها تشجيع النساء على الرضاعة الطبيعية، والفترة التي تم فيها ذلك، كما جاء في التقرير الذي نُشر يوم الثلاثاء الماضي في المجلة الأميركية "JAMA".

وتم التوصل إلى أن النصائح التي تُعطى حسب الوقت وحسب كل حالة هي أكثر فاعلية من التوجيهات العامة الواردة في المستشفى.

وتُعتبر هذه التوجيهات خطيرة، مثل الخطوة التاسعة من مبادرة المستشفيات الصديقة للرضع المقترحة من قِبل منظمة الصحة العالمية، التي تمنع إعطاء أي حلمات اصطناعية أو لهايات للأطفال الرضع.

وأكد خبراء الفرقة الوقائية الأميركية أن هذه الادعاءات خاطئة، ومن جهة أخرى فإنه ينصح باستخدام اللهايات من أجل الحد من احتمالات الموت الناتجة عن الرضاعة، وهي من الأسباب الأساسية التي تؤدي إلى موت الأطفال في الولايات المتحدة.


الرضاعة الطبيعية قد تعرض الطفل للجفاف


كما تعارض الفرقة الوقائية الأميركية توصية أخرى للمنظمة العالمية للصحة، وهي الخطوة السادسة التي تنصح الأمهات بعدم إعطاء الأطفال حديثي الولادة أي طعام أو شراب عدا لبن الأم، ما لم يكُن ينصح بها الطبيب.

وهنا أيضاً، يرى الخبراء أن هذه التوصية تعرض الطفل لخطر الجفاف والدخول إلى المستشفى؛ لأنه لكي تستطيع الأم إدرار الحليب الكافي للطفل فهي تحتاج أحياناً من أربعة إلى سبعة أيام.

وأخيراً، حسب دراسة حديثة، فإن التوصية بشأن عدم إعطاء الطفل حديث الولادة أي طعام سوى حليب الأم ليست صحيحة؛ إذ تم اكتشاف أنه من المفيد للطفل تناول كمية قليلة من بعض المواد التي تسبب الحساسية، مثل الفول السوداني، خلال الأشهر الأربعة والستة الأولى.

ويؤكد التقرير أن "هناك أدلة واضحة على أن للرضاعة الطبيعية فوائد جوهرية لصحة الطفل، في حين تشير الدلائل إلى أنه ليس لها فوائد كثيرة لصحة المرأة".

ويقول التقرير: "توقف ما يقارب نصف النساء اللاتي يرضعن في الولايات المتحدة عن الرضاعة الطبيعية خلال الأشهر الستة الأولى"، ويواصل النَّص الذي يبحث في أسباب هذا العزوف: "إذا كانت طريقة لإطعام 80 في المائة من الأطفال حديثي الولادة في الولايات المتحدة تقتصر على الرضاعة الطبيعية فقط خلال فترة معينة ، فإن 22 في المائة فقط يستكملون الأشهر الستة الأولى".

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة الكندية لـ"هافينغتون بوست"؛ للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.