مرشحة ملكة جمال بلجيكا: لست محجبة لكني أصلي وأصوم رمضان.. ولا أمانع ارتداء البكيني

تم النشر: تم التحديث:
UNIVERSITY OF NAPLES FEDERICO
huffingtonpost

رُشحت ميريام الساحلي، البلجيكية من أصل مغربي البالغة من العمر 19 عامًا، للفوز بلقب ملكة جمال بلجيكا القادم.

الشابة التي فازت بلقب جمال بروكسيل، تتنافس مع 30 أخريات في المسابقة الوطنية لملكة جمال بلجيكا، ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن الفائزة في 14 من يناير/كانون الثاني المقبل.

وتدرس الفتاة الشابة التي تجيد اللغتين الفرنسية والهولندية بطلاقة في المدرسة العليا الهولندية إيراسموس.

miss

إذ نشأت الفتاة بحي مولنبيك (غرب العاصمة البلجيكية بروكسل) الذي اشتهر بتورّط عدد من سكانه في هجمات باريس في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بينما ينحدر والداها من مدينة طنجة المغربية.

ونقلت صحيفة (بيلج 7/7) الإلكترونية قول مريام الساحلي: "صحيح أن الكثير يسخرون من مولنبيك لكني تمكنت من التعامل مع هذا الأمر".


ترفض التقاط الصور المثيرة


myriam

وتقول ميريام إنها تعلق أهمية كبيرة على الدين، فعلى الرغم من أنها لا ترتدي الحجاب فإنها دائمة التردد على المسجد للصلاة و كذلك صيام رمضان.

وتضيف قائلة إن ظهورها بالبيكيني لا يسبب لها أي مشاكل، لكنها "ترفض التقاط صور مثيرة جداً"، نقلًا عن "هيت لاست نيوز".

miss

وفي مقابلة مع صحيفة لوس أنجلوس كابيتال تقول ميريام: "كل المحيطين بي يقفون خلفي ويدعموني فهم لا يرون مشكلة في ارتدائي البيكيني، فأنا أرتديه لأذهب به إلى الشاطئ، لماذا لا أرتدي البيكيني؟ لا يوجد شيء مبتذل في ذلك".

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن النسخة المغاربية الصادرة باللغة الفرنسية لـ"هافينغتون بوست". للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.