400 طائرة تُمنع من التحليق في أجواء ألمانيا.. والشركات المالكة توضح سبب ذلك

تم النشر: تم التحديث:
GERMAN AIRLINE
Sascha Steinbach via Getty Images

أُلغيت نحو 400 رحلة جوية من 555 مقررة الخميس 27 أكتوبر/تشرين أول 2016، من شركتي "يورووينغز" و"جيرمنوينغز" وهما فرعان لشركة لوفتهانزا الألمانية، بسبب إضراب طواقم الطائرات، وفق ما أعلن متحدث باسم الشركتين.

وهددت "يو إف أو" نقابة الطواقم الشركتين بيومي إضراب آخرين الأسبوع القادم. وقال دانيال فوهلر المسؤول في النقابة لفرانس برس "سنكون في إضراب لمدة يومين إذا لم تغير الشركة مواقفها"، دون أن يحدد التاريخ بدقة.

وتضرر من الإضراب الخميس نحو 40 ألف مسافر. ولا يشمل الإضراب الرحلات البعيدة، بحسب المتحدث باسم الشركتين.
ودعت النقابة الاربعاء إلى الاضراب منتقدة الإدارة التي تعتمد "تكتيك العرقلة".

وشمل الإضراب أساساً مطار دوسلدورف مع إلغاء 98 رحلة في هذا المطار الواقع غرب ألمانيا، لكنه شمل أيضاً مطارات هامبورغ وكولونيا ودورتموند وشتوتغارت وهانوفر وبرلين.

وتشمل مطالب النقابة التي تمثل قسماً من مضيفات ومضيفي يوروينغز، عدة مسائل منها الأجور وضمان العمل. أما لدى جيرمنوينغز فتتركز المطالب على ساعات العمل.