تجنب الحديث عن الدين واحترس من السرقة.. 10 نصائح للاستمتاع بتجربة السفر

تم النشر: تم التحديث:
TRAVELING
Getty Images/iStockphoto

يتشارك الملايين حب السفر واكتشاف أماكن جديدة في بقاع مختلفة من العالم. وسواء كانت أسبابهم التغيير وكسر الروتين أو بحثاً عن المتعة الحقيقية والمغامرة، يتحول حب السفر إلى هواية وطقس سنوي لا بد منه. ولكن هناك فرقاً شاسعاً بين السياحة والسفر.

فإذا أردت أن تخوض مغامرة المسافر الحقيقي وليس السائح العادي، إليك بعض النصائح التي جمعتها "هافينغتون بوست عربي" نقلاً عن مدونين عشاق للسفر:


1. احترام ثقافة البلد


تفرض بعض الدول سلوكيات معينة لا بد من تنفيذها احتراماً، كخلع الحذاء قبل الدخول إلى المنازل أو أماكن مقدسة معينة. كما تختلف طريقة تناول الطعام والملبس وحتى سبل الترفيه.

فإذا جلست لتتناول الطعام مع السكان المحليين مثلاً وكانوا يتحدثون عن الدين، احرص على مشاركتهم الحديث بكل أدب، ولا تجبْ بأي تعليق وقح حتى لو كان دينك مختلفاً عنهم.

وبسبب الاختلاف الثقافي بين دولة وأخرى، لا بد من التعرف على ثقافة البلد التي ستزورها مسبقاً. وهناك على سبيل المثال الشعوب الأوروبية والآسيوية، التي يختلف زي شعبها بالكامل عن العادات والتقاليد الشرقية. وكذلك طرق تناولهم الطعام وغيرها من العادات.


2. تعلم العبارات الأساسية


قد تكون اللغة الإنكليزية أكثر اللغات شيوعاً في العالم، لكن هناك بعض الشعوب التي لا تتحدث الإنكليزية على الإطلاق.

وعندما تسافر لهذه البلاد يجب أن تكون جاهزا ببعض العبارات الأساسية، فربما تحتاج لسؤال عن أسعار بعض السلع وأماكن تناول الطعام ووسائل المواصلات، وقد تحتاجها أيضا في الحالات الخاصة بالطوارئ عند احتياجك لدكتور أو للأمن أو السؤال عن سفارة بلدك أو ما إذا كان بإمكانك الدفع بالبطاقات الائتمانية.

وإذا لم تكن تعرف شيئاً عن لغة البلد كن لطيفاً وودوداً، ابتسم للناس وحاول شرح ذلك لهم بالتمثيل والإشارات، بالتأكيد سيقدرون محاولتك وسيحاولون مساعدتك.


3. اطلب الإذن قبل التقاط أي صورة للأشخاص


عامل الناس كما تحب أن يعاملوك، فأنت بلا شك تريد من زائر بلدك أن يعاملك بلطف وأن لا يتعدَّ على خصوصيتك دون علمك، لذلك لا بد أن تأخذ الإذن منه لالتقاط صورة له في مكان معين.

بالطبع الحديث هنا لا ينطبق على الأشخاص العابرين. وقد لا تحتاج أن تسأل الأشخاص، فعندما تمسك الكاميرا مع ابتسامة بسيطة، سيفهم الشخص الذي تنظر له مرادك، وإذا كان موافقاً سيرد بإيماءة ودية.


4. تعرف على أشخاص جدد


لكي تتعرف على أشخاص مثيرين خلال سفرك، لا بد من التجول ضمن مجموعات. فالجولات نوع من أنواع المغامرة، ومن يشاركك بها يشبهونك إلى حد كبير في حبك للمغامرات واستكشاف الجديد، وربما تربطك بهم صداقات لفترات طويلة.

أما الإقامة مع أشخاص غرباء، فستكسبك أيضاً معارف كثيرة. هذه الأماكن تكون اجتماعية ويسعى معظم الناس فيها للتعرف على الآخر.

حاول أن تقبل دعوة معظم أصدقائك للخروج أو التنزه أو حتى دعوات الطعام، فإلى جانب كسب المعارف، ستكتشف أماكن عديدة ومهمة عن البلد.



traveling friends


5. كن متعاوناً


لا بأس أن تعرض على أحدهم مساعدتك في حمل الحقائب أو إعطاءه الخرائط والكتب الإرشادية التي تحملها وتذكيره بارتداء نظارات الشمس وغيرها. فالفعل الجميل يترك انطباعاً في النفس ونادراً ما ينسى.


6. اشتر الحرف المحلية


اسأل عن الأماكن التي تباع فيها الحرف اليدوية الأصلية والمنتجات المتقنة التي تخص ثقافة هذا البلد، لتكون بمثابة ذكرى لا تُنسى ودعماً للصناعات المحلية اليدوية.


7. استخدم النقل العام


إذا كنت لا تعرف نظام النقل العام وكيفية التنقل إلى أماكن بعينها، يمكنك أن تبدأ رويداً في استعماله حتى تتعلم الكثير من المناطق. ومع الوقت تزداد خبرتك بجغرافيته ونظامه مع تكرار الاستخدام، خصوصاً مع الأصدقاء المعتادين عليه.

إذا كنت متجها لأماكن بعيدة، فالقطار والأتوبيس يمثلان وسيلة نقل مناسبة تتيح لك التعرف إلى أشخاص جدد والاستمتاع بما تراه حولك من مناظر طوال الطريق، بالإضافة لسعرها المنخفض.


8. استيقظ باكراً


إلى جانب فوائده الصحية، فإن الاستيقاظ مع شروق الشمس يتيح تجربة فريدة وفرصة مميزة لالتقاط صور جميلة. كما ستختبر وجبات الإفطار الخاصة بالبلد. وتشهد ساعات المدينة الأولى بينما تستيقظ وتدب فيها الحياة والحركة.

وعادة ما تكون المناطق السياحية في الصباح أقل ازدحاماً، فتجد فرصتك في استكشاف المناطق بهدوء. ومن ناحية أخرى، لديك الكثير من الوقت لتتمتع بيومك وتزور الأماكن وتستمتع بتناول الطعام وما إلى ذلك.


9. لا بد من الصبر


يعلم السفر فن الصبر والانتظار، بل من المرجح أن تعتاد على الأمر حتى تراه مسلياً، استمتع بالمشهد حولك وتأمل الأشخاص والأماكن.

فمحاولة إيصال فكرة معينة لشخص أجنبي عنك يتطلب مجهوداً وصبراً، وكذلك استكشاف مكان جديد بتفاصيله وخفاياه.

وربما تفوتك الحافلة فتنتظر أخرى، إلا أن جميع هذه المواقف تجارب حياتية تعلّم الإنسان التحكم في أعصابه واستغلال الموقف إيجابياً.


10. الاحتياط واجب


احتفظ بنسخ رقمية ومادية لجواز السفر وتأشيرة الدخول ورخصة القيادة وشهادة الميلاد وبطاقة التأمين الصحي والأرقام التسلسلية، وأرقام الهواتف المهمة لتستخدمها في حالات الطوارئ.

انسخ جميع الملفات والصور على قرص صلب خارجي وعلى برمجية محوسبة مثل Backblaze.

وأخيراً وليس آخراً، استمتع بكل لحظة تقضيها في تلك الأماكن الجديدة، فربما لن تتكرر فرصة زيارتها أبداً.