إذا كنت من هواة الإثارة احذر Thunder River Rapids.. مقتل 4 في أشهر منطقة ألعاب مائية بسبب خطأ

تم النشر: تم التحديث:
DRYMWWWRLD
social media

قُتل رجلان وامرأتان في أستراليا أثناء ركوبهم على زورق في لعبة الانزلاق السريع على الماء Thunder River Rapids في مدينة Dreamworld للألعاب المائية في منطقة غولد كوست بمقاطعة كوينزلاند الأسترالية، حسب موقع ABC الأسترالي للأخبار اليوم 25 أكتوبر/تشرين الأول 2016.

العطل الفني الذي أصاب رحلة الزورق فجأة ألقى باثنين من الضحايا الأربع في الهواء، فيما عَلُق الآخران داخل الزورق، وقد تراوحت أعمار الضحايا الأربع بين 32 وأوائل الأربعينيات.

وقد خلصت التحقيقات الأولية إلى أن المياه قد دفعت بأحد الزوارق نحو زورق آخر، فمال أحدهما ليجد الضحايا أنفسهم قد طاروا في الهواء.


خلل فني


غافين فولر المشرف الأعلى للعمليات في خدمات مقاطعة كوينزلاند الإسعافية، قال "أصيبت الرحلة بخلل فني أدى إلى انفلات شخصين وعلوق شخصين آخرين داخل الزورق. كانوا رجلين وامرأتين عاينهم جميعاً فريق إسعاف كوينزلاند حيث أصيب الكل بإصابات تسببت بمفارقتهم الحياة."

وقال فولر إن خدمات كوينزلاند الإسعافية أرسلت عدة وحدات إلى مكان الحادث تضم مسعفي طوارئ حرجة وصلوا إلى مدينة دريم وورلد المائية، عندما كان طاقم المدينة يحاولون تقديم الإسعافات الأولية للمصابين.

وقال فولر "إن عدداً من الطاقم الذي حضر إلى هنا اليوم من فريق إسعاف كوينزلاتد قد تأثر كثيراً بهذا الحادث المفجع".

وقال المدير التنفيذي لدريم وورلد، كريغ ديفيدسون أن الحادث وقع عند الساعة 2:20 ظهراً بتوقيت شرق أستراليا (8:20 صباحاً بتوقيت غرينتش من نفس اليوم).

وقال ديفيدسون "في الوقت الحالي المدينة المائية مغلقة وتعمل دريم وورلد على التعاون اللصيق مع الشرطة وخدمات الطوارئ وسلطاتها للتثبت من الحقائق المحيطة بالحادث."

كما قال ديفيدسون إن الشركة "مصدومة جداً وحزينة لهذا وقلوبنا ودعواتنا مع أهالي الضحايا وأحبتهم المفجوعين".
وأعلنت دريم وورلد إغلاق أبوابها حتى إشعار آخر.

drymwwrld

ولعبة Thunder River Rapids هي لعبة انزلاق بزورق آلي سريع على مجرى الماء، ويصفها موقع دريم وورلد على الإنترنت بأنها لعبة "إثارة متوسطة" حيث يقول الموقع لزواره "استمتعوا بركوب المياه المتلاطمة في بلد "حمى الذهب" بأستراليا بسرعة 45 كيلومتراً في الساعة عبر مياه التيار الجارف".

ويقول الموقع أن بوسع 6 أشخاص الجلوس في نفس المركبة (الزورق الآلي) وأن على جميع الركاب أن يكون طول قامتهم 120 سم على الأقل.

وقال تود ريد محقق شرطة كوينزلاند، إن الظروف قد فرضت مسرح جريمة في المكان وأضاف "إن مسؤولي الرعاية الصحية والأمن في مكان العمل ووحدة الطب الشرعي لتحري الحوادث جميعها قد حضرت لمعاينة المكان برفقة الطبيب الشرعي في مقاطعة كوينزلاند. والتعاون الآن جارٍ مع حديقة الألعاب المائية لتقصي كيف وقع هذا الحادث المأساوي".


"الكل كان يصرخ"


تقول ليا كيبس إحدى مرتادات حديقة الألعاب المائية أنها كانت على وشك ركوب الرحلة المائية عندما رأت الناس فجأة يتراكضون ويصرخون. تقول كيبس "رأينا فتاة صغيرة ونظن أن إحدى الراكبتين كانت أمها لأننا رأينا البنت وأختاً صغيرة لها كانت مجرد طفلة. لقد تحدثت إلى أحد الشباب وقد أخبرني أن الحادثة حصلت للزورق أو لتلك المركبة التي كانت أمامهم، حيث انقلبت المركبة كلها على بعضها وسط صرخات الجميع".

وقالت كيبس أن فريق العاملين بدريم ورلد سارعوا إلى إخلاء المنطقة فوراً.

وأكملت قائلة "أما الطفلة الصغيرة التي كانت تبكي فقد طلب منا أخذها كي نلهيها لأنها كادت تعمى من حرقة بكائها. من ثم قام فريق العاملين هنا بأخذها وأختها وإبعادهما".
drymwwrld


رئيس الوزراء يطالب بتحقيق


من جهته تقدم رئيس الوزراء الأسترالي مالكوم تيرنبول بتعازيه، وقال إنه لا بد من إجراء تحقيق دقيق في الواقعة "فمدن الألعاب للتسلية والمرح العائلي لا للمآسي. إن هذه حادثة أليمة ومحزنة جداً جداً، دعاؤنا وصلواتنا لعائلات الضحايا الذين فقدوا حياتهم".

كذلك وصف رئيس المعارضة الفيدرالية بيل شورتن الحادثة بأنها "تقطع القلب"، وأما عمدة منطقة غولد كوست توم تيت فقال لـABC، إن الحادثة صدمت الجميع في تلك المدينة السياحية وقال "إنه يوم حزين لمدينتنا. غولد كوست هي إحدى المناطق الشهيرة التي يأتيها الناس ويقضوا فيها أحمل ذكريات حياتهم، بيد أن هذه الحادثة هي عكس ذلك. إنها حادثة مخيفة وواحدة من الذكريات التي سوف تنطبع وتحفر في ذاكرتنا جميعاً. الرسالة التي أود من جميع أهالي غولد كوست أن يسمعوها هي أننا جميعاً سنبذل قصارى جهدنا كي نساعد العائلات لأن الحادثة أخذتنا على حين غرة وجميعنا مصدومون".

وكانت خدمات الإسعاف قد قالت في إبريل/نيسان الماضي، إن رجلاً كاد يغرق بعدما انقذف من رحلة مائية على متن جذع خشبي في دريم وورلد أيضاً. وفي سبتمبر/أيلول تم إجلاء عدة أشخاص من على متن قطار مائي أفعواني في حديقة Seaworld المائية المجاورة أثناء فترة تعطيل المدارس، ولم يصب وقتها أيٌ بأذى عندما جمد القطار المائي وتوقف في منتصف طريق رحلته.

هذا الموضوع مترجم عن موقع ABC الأسترالي . للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.