"قطعٌ من عدن" تعيد الحياة إلى مقاتل من "الحشاشين" في نهاية 2016

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

أطلقت شركة الإنتاج السينمائي الأميركية 20th Century FOX الإعلان الدعائي لفيلم Assassin’s Creed، وهو عملٌ فنيٌ عالي الكلفة ينتظره عشاق لعبة الفيديو التي ألهمت صناعة الفيلم.

ويعتبر Assassin’s Creed من الأفلام القليلة المأخوذة عن ألعاب الفيديو، والتي عادةً ما تكون مبنيةً على شخصيات غير واقعية، إلا أن الفيلم الجديد يبدو مختلفاً من حيث النص والحبكة وليس فقط الإبهار البصري.





ويحكي Assassin’s Creed قصة كلوم لينش (مايكل فايسبندر) الذي يواجه حكم الإعدام، إلا أنه يفاجئ بظهور سيدة تحمل اسم صوفيا راكين (ماريون كوتيارد) والتي يتبين لاحقاً أنها تعمل لحساب منظمة آبستيرغو المشبوهة.

ويكتشف لينش باستخدام تقنية فائقة التطور، أنه ينحدر من سلالة "الحشاشين" السرية، وهي فرقة اغتيال نشأت ما بين القرن الـ 11 والـ 12 الميلادي، ينتمي أتباعها إلى الطائفة الإسماعيلية ممن انفصلوا عن الفاطميين وكونوا مجموعات فدائية ترتكب أعمال القتل لتحقيق أهدافها.

يظهر من خلال الفيلم أن لينش يستطيع أن يعود بالزمن ليعيش مغامرات جده اغويلار في القرن الـ 15 الميلادي في إسبانيا، وهي الفترة الزمنية التي نشطت فيها ما يعرف بمحاكم التفتيش قامت فيها الكنيسة الكاثوليكية في التحقيق مع مخالفي تعاليمها واتهمتهم بالهرطقة.



pic

pic

ويستطيع بعد معايشته للماضي والحصول على المعرفة والمهارات القتالية الفائقة أن يعود إلى الزمن الحالي ليقضي على الطاغية قائد جماعة “فرسان الهيكل” والذي ينوي القضاء على “الحشاشين”.

صراع الفريقين يتمحور أيضاً حول محاولة “فرسان الهيكل” الحصول على قطعة أثرية مهمة تحمل اسماً عربياً Pieces of Eden "قطع من عدن" تخص أجداد لينش.



pic


موقع Digital Spy لخّص القصة على النحو التالي:

"باختصار: الحشاشون هم الأخيار وفرسان الهيكل هم الأشرار، وكلاهما مجتمع سري نشأ منذ قرون ودأبا على ارتكاب جرائم بحق بعضهما البعض دون رحمة وإلى ما لانهاية".

كما كشف أن المشاهد عليه أن يعلم أن الوقت الذي سيقضيه لينش في الحاضر أطول بكثير من الماضي على عكس اللعبة، وذلك بحسب منتج العمل باتريك كراولي.

Assassin’s Creed سيعرض في الولايات المتحدة ودور عرض دبي والعالم العربي في 21 ديسمبر/كانون الأول 2016، علماً بأن بطله فايسبندر ترشح لنيل جائزة الأوسكار مرتين عن دوريه في فيلمي X-Men: Days of Future Past و 12 Years a Slave.