تسمم العلماء فيها واستخدمها هتلر لمعرفة حالة الطقس.. الروس يعثرون على قاعدة عسكرية نازية في القطب الشمالي

تم النشر: تم التحديث:
NORTH POLE
A RUSSIAN ICEBREAKER APPROACHING A LEAD OF OPEN WATER AT THE NORTH POLE | Per Breiehagen via Getty Images

اكتشف علماء روس قاعدة عسكرية نازية سرية في القطب الشمالي.

وتقع تلك القاعدة في جزيرة ألكساندرا، على بعد 1000 كيلومتر من القطب الشمالي، وقد شيّدت عام 1942، بعد اجتياح هتلر لروسيا.

أطلق عليها الألمان اسم "Schatzgraber" أو "صائد الكنوز"، إذ كانت تستخدم في المقام الأول كمحطة أرصاد جوية تكتيكية.

وتخلى الألمان عن تلك القاعدة بعد تعرّض العلماء المقيمون بها للتسمم عام 1944 بسبب تناول لحوم الدببة القطبية.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" أنه تم اكتشاف تلك القاعدة بعد مرور 72 عاماً، كما عُثر على أكثر من 500 غرض بها، بما في ذلك مجموعة من الوثائق المحفوظة جيداً.

واكتشف العلماء في هذا الموقع بقايا مخابئ، وبعض الرصاص الصدئ، وبعض الأغراض القديمة الأخرى التي تعود لزمن الحرب العالمية الثانية، الذي حُفظ جزء كبير منها بحالة جيدة بسبب الطقس البارد.

وكانت تلك الجزيرة أثناء الحرب العالمية الثانية منطقة حيوية، إذ أُعدت فيها تقارير الأرصاد الجوية الضرورية لتخطيط تحرك القوات العسكرية والغواصات والسفن.

ودفع الاسم الذي أطلق على القاعدة البعض للاعتقاد بأن هناك دوراً آخر سرياً لها، إذ توقع بعض المتخصصين أنها قد استخدمت للتنقيب عن الآثار القديمة.

ظلت أراضي جزيرة ألكساندرا متنازع عليها لعدة سنوات، إلا أنها الآن جزء من الاتحاد الروسي، ويعتقد أن روسيا تفكر الآن في بناء قاعدة دائمة لها في هذه الجزيرة.

- هذا الموضوع مترجم بتصرف عن صحيفة independent البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.