إذا كانت لديك هذه الأمراض.. تناول بسرعة الديدان الحية فهي مفيدة لصحتك

تم النشر: تم التحديث:
S
s

إذا كانت لديك معدة ضعيفة، فعليك أن تُدير وجهك بعيداً الآن. إنها لحظة غريبة جداً يظهر فيها رجل يستمتع بتناول ديدان حية.. لأنها "مفيدة لصحته".

يظهر الرجل وهو يجلس وسط مطعم، ويقوم بالتقاط مجموعة من الديدان المقطعة مستخدماً عيدان تناول الطعام، وفق ما ذكرت صحيفة ميرور.

بعد تردد – وتوقف من أجل غمس الديدان في صلصة الصويا عدة مرات – شرع الرجل في أكل الديدان أمام مرأى متفرجين متحمسين.


يأكل مستمتعاً بوجبته


وعلى نحو لا يصدق، يبدو أن الرجل يستمتع بتناول وجبته الخفيفة، ويبتسم للكاميرا مُشيراً بيده بعلامة "ممتاز".

نُشرت اللقطات على موقع LiveLeak.com، حيثُ حصدت مئات المشاهدات في غضون 3 ساعات.

أبرز مقطع الفيديو أن البعض يزعُم أن الديدان ذات "قيمة طبية عالية" تجعلها "مفيدة للصحة".

وتُستخدم الديدان منذ العهود التوراتية في علاج مجموعة من الأمراض. إذ اعتقد الأطباء أن السماح بخروج الدم الزائد من الجسم من شأنه أن يداوي عملياً أي شيء، من مرض السيلان وحتى الهستيريا (الاضطراب العصبي).

أصبحت أفكارنا أكثر تعقيداً حالياً، لكن الديدان لا زالت تُستخدم في مساعدتنا. بعد القيام ببعض العمليات، إذا كان لديك إصبع إبهام مخيط على سبيل المثال، فربما يربط الأطباء دودة في يديك من أجل مدّك بعقاقير ما بعد العملية. ويُعتقد أن أكثر من 100 مستشفى في بريطانيا يستخدمون تلك الديدان.


يمنع التجلط


تقول النظرية إن لُعاب الدود يحتوي على مكوّن يمنع الدم من التجلط. ويُساعد ذلك على استعادة جريان الدم بشكل طبيعي للأطراف المُعاد تثبيتها والجلد المخيط وتمنع تكون تجلطات الدم المميتة.

وفقاً لتقرير حديث منشور في مجلة New Scientists، تمكّن مصنعو الأدوية من عزل المكون الموجود في لعاب الدود وقاموا بتعديل بكتيريا وراثياً لكي تُنتج تلك الجزيئات.

الآن يُباع العقار للمستشفيات باعتباره يعمل على تقليل لزوجة الدم أو مُضاد للتجلط ليمنع حدوث تجلط الدم الذي يمكن أن يتكون بعد تلف الأوعية الدموية أثناء الجراحة.

كما يجري الآن تطوير عقار مشتق من الديدان من أجل معالجة مرض الربو والصدفية؛ لأنها كذلك تحتوي على خصائص مضادة للالتهابات.

ويبدو أن الحشرة تُعامل باعتبارها دواءً صينياً تقليدياً تُساعد في علاج السكتات الدماغية وارتفاع ضغط الدم والكدمات.

كما يُقال إنها تساعد في معالجة أمراض القلب والأوعية الدموية والدماغية. ووفقاً للصحيفة، يبدو أن مقطع الفيديو تم تصويره في الصين.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Mirror البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.