وداعاً للطرق التقليدية.. منبهات توقظك بالعطور وصنع القهوة وصور السيلفي وقد تصفعك

تم النشر: تم التحديث:
12354
سوشيال

لم يعد المنبه شكلاً تقليدياً يوقظك في الصباح بطريقة واحدة عبارة رنين متقطع ومزعج أحياناً فقد ابتكرت الشركات أساليب وطرقاً غريبة تجعل الاستيقاظ من النوم أمراً سهلاً ولطيفاً لا يدفعك إلى إيقاف رنين المنبه والعودة للنوم.

في الوقت الراهن انتشرت منبهات غريبة بتطبيقات حديثة يقوم المنبه فيها بإصدار الرنين وصنع القهوة في آن، أو أن يصفع وجه النائم حتى يستيقظ أو أن يتدحرج أو أن يبعث روائح مختلفة بدلاً عن الصوت.


منبه يصنع القهوة


منبه بإطار ومقابض خشبية تجعله يبدو كآلة صنعت في السبعينات من القرن الماضي، لكنه في الحقيقة أحدث المنبهات التي توصل لها الباحثون، إنه منبه Barisieur الذي صممه البريطاني جوشوا رونوف، وهو عبارة عن منبه وصانعة قهوة في آن.

الاختراع الجديد يهدف إلى جعل وقت الاستيقاظ مفعماً بالنشاط، وبالتوازي مع تنفيذ أمر التنبيه يبدأ المنبه في تجهيز القهوة فتنتشر رائحتها في المكان، كما أنه يتيح فرصة إضافة السكر أو الحليب لمن يريد ذلك، وفي لحظات الإفاقة يمكنك سماع صوت المياه التي تسخن، وربما تتابع بالنظر عمل الدرج الذي وضعت به حبوب القهوة والسكّر والحليب، كما ستشد انتباهك القنينة المسؤولة عن تسخين المياه، وما بداخلها من كريات صغيرة من الحديد المضاد للصدأ، إذ تخرج بعدها المياه إلى المكان الذي توجد فيه القهوة لتصل بعدها إلى فنجان قهوتك الذي وضعته عندما ضبطت المنبه.


منبه برائحة مفضلة


هذا المنبه عبارة عن جهاز يبث رائحة محببة لصاحبه، لكنه ليس جهازاً لتعطير المنزل أو المكتب تم توصيله بالمقبس الكهربائي، بل هو منبه لا يعتمد إصدار أي صوت وإنما ينشر روائح ذكية تدفع للاستيقاظ في حالة مزاجية جيدة.

يُصدر الجهاز الذي يحمل اسم الشركة الفرنسية المصنعة له وهو "Sensorwake" روائح يصل عددها إلى 15 نوعاً من الروائح، من ضمنها القهوة والنعناع والأعشاب ورائحة البحر وحتى رائحة التوست والمعجنات والنقود.

ويحتوى المنبه على عبوات مملوءة بالروائح يتم وضعها في مكان مخصص لها داخل المنبه، وينشر المنبه الرائحة لثلاث دقائق كاملة، وفي حالة عدم استيقاظ النائم خلال هذه المدة يبدأ المنبه بإصدار الصوت المعتاد لإيقاظه.


منبه يتدحرج في غرفة النوم


جهاز صغير مرن، ينقل أجواء غرفة النوم صباحاً من الهدوء إلى الضوضاء بالحركة والصوت، إنه منبه ابتكرته شركة "ناندا هوم" وظيفته الركض عند موعد الاستيقاظ المحدد بعجلات التي تسمح له بالتدحرج وإلقاء نفسه من المنضدة للأرض.

المنبه الذي يستطيع امتصاص السقوط من ارتفاع متر يدفع الشخص للاستيقاظ لالتقاطه ووقف رنينه، إذ ليس بإمكانه إغلاقه عن قرب والعودة للنوم.


بـ"السيلفي" يتوقف المنبه عن الرنين


فكر "مايكل فابوزي" ذو الثانية والعشرين من العمر كثيرًا كي يخرج بتطبيق يمكنه من مواجهة مشكلة الاستيقاظ التي يعاني منها يوميًا، وتوصل بعد عدة تجارب إلى تطبيق نوعي مجاني للأجهزة الذكية العاملة بنظام أندرويد اسمه "Snap Me Up".

الغريب أن التطبيق يستوجب التقاط صورة سيلفي يكون الشخص فيها مبتسماً لكي تنجح عملية إيقاف رنين التنبيه القوي، ويحصل مستخدم هذا التطبيق بالطبع على ألبوم مميز من الصور لم يعتد البتة على التقاطها مباشرة بعد الاستيقاظ من النوم، وستكون هذه الصور في مجلد يدعى "My Sleepy Snaps"، يمكنه مشاهدتها ومشاركتها.


استيقظ والعب


وليس بعيداً عن فكرة منبه السيلفي، تطبيق Mimicker Alarm الذي قدمته مايكروسوفت، وهو تطبيق يحتاج إلى أن يلعب المستخدم 3 ألعاب ليثبت أنه استيقظ من النوم: أولها أن يلعب Express Yourself، حيث يضطر إلى التقاط صورة سيلفي، وفي المرحلة الثانية التي تسمى Colour Capture فعلى المستخدم أن يصور شيئاً ما بلون محدد، وبالنسبة Tongue Twister فيقوم المستخدم بتكرار عبارة تحتاج لتركيز ومجهود ذهني.

ويجب عليك فقط أن تكمل لعبة واحدة لتغلق المنبه، وبإمكانك أن تختار الأصوات والألعاب التي تريد أن تلعبها.


منبه يوقظ صاحبه فقط


انزعاج الآخرين من صوت منبه الذي يستخدمه شخص أمر قائم في الكثير من البيوت، ولحل هذه المشكلة ابتكرت مصممة كورية تدعى "كيونغمي موون" منبهاً لا يسمع صوته إلا صاحب المنبه، وله ميزة أخرى وهي أنه يوضع داخل الأذن لمنع إصدار ضجيج خارجي.

يعتمد المنبه الذي يطلق عليه اسم "Earlarm" على الدمج داخليًا مع سدادات الأذن، فهو مكون من جزأين: ساعة مكتبية بشكلها التقليدي، وسدادات الأذن التي تحوي داخلها مكبراً صوتياً صغيراً موصولاً عن طريق شبكة بلوتوث مع الساعة، وبالإمكان أن يعمل المنبه مع تطبيق يتم تحميله على الهاتف المحمول.


منبه يفرض الوقوف عليه


هذا المنبه العجيب يشبه ميزان قياس الوزن المنزلي لحد كبير، إنه منبه يوضع موضع القدم عند النهوض من السرير، كي يتوقف المنبه عن إصدار صوته لابد أن ينهض الشخص النائم من سريره، ويقف على المنبه مدة لا تقل عن 30 ثانية.

وتشير قناة "سي إن إن" الأميركية في تقريرها عن هذا المنبه إلى أنه يجبر النائم على الاستيقاظ وعدم الغفوة، ويضمن استعادة توازن الشخص بهذه الشروط.


منبه يصفع الوجه


صفعات متكررة من يد بلاستيكية على وجه نائم هي طريقة أغرب المنبهات الحديثة لتحقيق استيقاظ عاجل من النوم، إذ يستمر المنبه الموضوع فوق السرير في صفع الشخص حتى يستيقظ من النوم تحت وابل من هذه الصفعات الخفيفة.

وقد تمكنت مجموعة من مطوري الأجهزة الكهربائية والإلكترونية من صنع هذا المنبه، ورغم الطريقة العنيفة للمنبه التي أثارت استغراب العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، فإن العديد منهم تمنوا الحصول عليه وتحدثوا لأصدقائهم عن أهمية الحصول على مثل هذا المنبه.