مُعجب يتمتَّع بعيني صقر.. ينقذ البطل الأوليمبي ماك هورتون من السرطان

تم النشر: تم التحديث:
1
1

تسبَّب أحد محبي السباحة ثاقبي النظر، في إنقاذ حياة البطل الأوليمبي ماك هورتون البالغ من العمر 20 عاماً بعد أن لاحظ شامةً خطرة على صدره.

نشر هورتون الذي فاز بسباق 400 متر سباحة حرة في أوليمبياد ريو، صورة على موقع إنستغرام الجمعة الماضية تظهر خضوعه لجراحة لإزالة هذا الوشم في ميلبورن، بحسب صحيفة Daily Mail البريطانية.

واعترف أنه لم يجر هذه العملية إلا بعد ما تواصل أحد المعجبين مع فريق السباحة الأوليمبي الأسترالي عن طريق البريد الإلكتروني ليحذرهم.

كتب هورتون في رسالة مع الصورة التي تظهره مشيراً بإبهامه إلى أعلى وعلى صدره ضمادة، "شكراً للشخص الذي راسل طبيب فريق السباحة وأخبرني أن أفحص شامتي. ملاحظة جيدة جداً".

تظهر صور هورتون في المسابقات على مر الأعوام القليلة الماضية، بقعة أو شامة أعلى صدره تزداد حجماً وتصبح أكثر قتامة.

كما يخضع نجم دوري كرة القدم الأسترالية جاريد روجهيد لعلاج سرطان الرئة، بعد إزالة ورم من شفتيه في عام 2015.

وكان الفريق يخضع لفحوصات دورية على السرطان عندما تم تشخيص حالة أكثر خطورة في شهر مايو/أيار.


أعلى معدلات الإصابة بسرطان الجلد في أستراليا




2

يوجد في أستراليا أعلى معدلات إصابة بسرطان الجلد في العالم، تظهر الإحصائيات أن 66% من السكان تقريباً سيصابون بهذا المرض قبل بلوغهم السبعين، كما يموت حوالي ألفي أسترالي سنوياً بسبب سرطان الجلد.

معظم حالات سرطان الجلد الموجودة في أستراليا تكون بسبب التعرض للأشعة فوق البنفسجية في ضوء الشمس.

وفقاً لمجلس السرطان الأسترالي، فالأورام الملانية هي الصورة الأكثر خطراً لسرطان الجلد، وإذا لم يتم معالجتها يمكن أن تنتشر إلى أجزاء أخرى في الجسم.

يُنصح الأشخاص بفحص البقع الجديدة التي تظهر على أجزاء الجلد التي لا تتعرض عادة لأشعة الشمس، وكذلك مراقبة البقع الموجودة إذا تغير لونها أو حجمها أو شكلها.

لدى مجلس السرطان الأسترالي دليلٌ لفحص البقع الجلدية لمساعدة الناس على تقييم الخطر وهو (التماثل والحدود واللون والقطر).

يحذر المجلس من زيادة حجم البقعة أو تغير لونها من البني إلى الأسود أو أن ترتفع أو تصبح مثيرة للحكة، وفي هذه الحالة يجب أن يفحصها الطبيب.

كان هورتون قد حقق نجاحاً نادراً لفريق السباحة الأسترالي في أوليمبياد 2016، بفوزه على منافسه صن يانغ في نهائي 400 متر سباحة حرة، بعد أن اتهم السباح الصيني بالغش بالمخدارت قبل السباق.

- هذا الموضوع مترجم عن صحيفة Daily Mail البريطانية. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.