"الموصل موطنك أيضاً".. تركيا تُرسل 500 طن مساعدات إلى العراق لمساعدة النازحين

تم النشر: تم التحديث:
MOSUL DISPLACED
Ari Jalal / Reuters

أرسلت منظمة الهلال الأحمر التركي 20 شاحنة محمّلة بالمساعدات إلى أهالي الموصل وتلعفر بالعراق، وذلك دفعةً أولى ضمن حملة "الموصل موطنك أيضاً" التي دشنتها المنظمة، لجمع التبرعات في تركيا.

وانطلقت الشاحنات من أنقرة، صباح اليوم الجمعة في طريقها إلى الموصل، بعد مراسم شارك فيها المدير العام للهلال الأحمر التركي كرم قنيق، ومسؤولو المنظمة.

وقال قنيق في كلمته خلال المراسم إن عملية تحرير الموصل وتلعفر من سيطرة تنظيم داعش ستكون لها تأثيرات إنسانية كبيرة، مشيراً إلى أن حوالي مليوني شخص يعيشون منذ عامين ونصف تحت رحمة التنظيم.

وأضاف أنه زار مع وفد من المنظمة المنطقة في اليوم الأول لبدء عملية تحرير الموصل، وحاولوا من خلال اللقاءات التي أجروها هناك قياس حجم الأزمة الإنسانية التي يمكن أن تنشأ.

وأوضح قنيق أن المساعدات التي تم إرسالها تهدف إلى تلبية الاحتياجات الإنسانية لما بين 5 و6 آلاف شخص نزحوا من القرى المحيطة بالموصل، وتستعد المنظمة حالياً للتعامل مع موجات نزوح أكبر من المحتمل حدوثها في الفترة المقبلة.

وضمن الاستعدادات ستتم زيادة سعة المخيمات التي أنشأها الهلال الأحمر التركي وإدارة الطوارئ والكوارث التركية (آفاد) في المنطقة، التي تتسع حالياً لـ20 ألف شخص، وكذلك إنشاء مخيمات جديدة في حال دعت الضرورة، كما أفاد كينيك.

وقال قنيق إن تركيا ستكون على رأس المتأثرين من أي موجات نزوح تحدث من الموصل وتلعفر، داعياً الأتراك إلى المشاركة بقوة في حملة "الموصل موطنك أيضاً"، مذكراً بعلاقات القرابة والجيرة والأخوة التي تربط تركيا بأهالي المنطقة.