كلمة واحدة على كوب فتاة ألمانية تعاني من فقدان الشهية تنقذها من الانتحار

تم النشر: تم التحديث:
STARBUCKS
other

تعاني الفتاة بيكا جورجي في ولاية نيو هامبشاير الأميركية، من فقدان الشهية منذ أكثر من 13 عاماً، رغم أنها تبدو كأي فتاة عادية.

في أحلك أوقاتها كانت تراود بيكا دائماً أفكار الانتحار، بل إنها أقدمت أكثر من مرة على التخلص من حياتها. وفي تلك المرحلة كانت القهوة هي الشيء الوحيد تقريباً الذي كانت بيكا لا تزال تتناوله.





في يوم سيئ منذ نحو عام ذهبت الفتاة إلى أحد فروع ستاربكس، وكانت لا تعرف أن هذه القهوة من شأنها أن تغير حياتها جذرياً. تحكي بيكا على موقع "The Mighty" قائلة: "كان يومي عبارة عن موعد فظيع عند الطبيب، وجلسة علاج أكثر فظاعة. كان كل ما أشعر به هو اليأس، وكان الأسوأ هو أفكاري الانتحارية. عندما كنت أشعر بالضيق غالباً ما كانت القهوة هي الشيء الوحيد تقريباً الذي أستطيع أن أشربه. إلا أنني في ذلك اليوم كنت أشعر بالخوف حتى من شرب القهوة".

وكعادة سلسلة المقاهي، طلب النادل اسم العميلة ليدوّنه على الكأس. إلا أن كأس بيكا لم يكن عليه اسمها، لكن وجدت عليه كلمة "ابتسم"، مع اثنتين من علامات التعجب، ورسم لوجه يبتسم.



coffee

تقول بيكا: "إذا لم أحصل على هذا الفنجان من القهوة، فلربما وقع في تلك الليلة حدث سيئ. ولكن عندما قرأت هذه الكلمات، لم يسعني في الحقيقة إلا أن أبتسم".

هذه اللفتة البسيطة لم تنقذ بيكا في ذلك اليوم فقط، ولكن أيضاً منحتها الأمل في أوقات أفضل. وكتبت إلى هذا النادل: "أنا ممتنة لك، كان من الممكن أن تعاملني كأي زبون مزعج آخر، إلا أنك أخذت من وقتك لتمنحني شيئاً إيجابياً".

لم يكن موظف ستاربكس نفسه يتوقع أبداً، كم ساعد تلك الفتاة المريضة بهذه اللفتة البسيطة.

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة الألمانية لـ"هافينغتون بوست". للاطلاع على المادة الأصلية اضغط هنا.