ملكة جمال العالم السابقة أهانت اللاجئين بـ"قميص".. فاعتذرت بهذه الرسالة؟

تم النشر: تم التحديث:
SOCIAL MEDIA
social media

اعتذرت بريانكا شوبرا، ممثلة بوليوود المشهورة بعد ظهورها بقميص غير لائق على غلاف النسخة الهندية لمجلة Condé Nast Traveller.

وظهرت ملكة جمال العالم السابقة، البالغة من العمر 34 عاماً، على غلاف النسخة الهندية من مجلة Condé Nast Traveller لشهر أكتوبر/تشرين الأول، مرتدية قميصاً طُبِعت عليه كلمات "لاجئ"، "مُهاجِر" و"دخيل" وقد شُطبت باللون الأحمر، بينما ظلت الكلمة الوحيدة الظاهرة هي كلمة "مُسافِر"، وفق تقرير نشرته صحيفة الغارديان البريطانية.

ونشرت مجلة Condé Nast Traveller غلافها على حسابها الرسمي على تويتر في السابع من أكتوبر/تشرين الأول مع الإشارة إلى حساب شوبرا وكتابة العبارة التالية "بريانا شوبرا الجريئة والشجاعة، تدلي بتصريح في الذكرى السنوية السادسة للمجلة. لماذا نسافر؟".

أثارت الرسالة التي تحملها شوبرا على القميص الذي ترتديه موجة من الانتقادات عبر موقع تويتر، واتهمها رواد الموقع بالتقليل من محنة اللاجئين الذين أُجبِروا على مغادرة وطنهم.


الهدف مخاطبة العنصرية


وقالت شوبرا -والتي صنفتها مجلة Time كواحدة من الـ100 شخص الأكثر تأثيراً في العالم، بالإضافة إلى كونها سفيرة لدى وكالة الأمم المتحدة للطفولة (Unicef)- إن الهدف من الرسالة في الأساس هو مُخاطبة العنصرية، ولكن تم فهمها بطريقة خاطئة.

وقالت شوبرا في حديث صحفي مع قناة NDTV الإخبارية الهندية "أحضروا - وتعني Condé Nast- تلك القميص خصيصاً وطلبوا مني ارتداءه. وأخبروني أنهم يهدفون إلى معالجة الشعور بالرهبة من الغرباء حول العالم، وهي قضية هامة تحدث كثيراً حولنا".

وأخبرت Condé Nast موقع BBC البريطاني، أن هدفهم في الأساس، كان تسليط الضوء على قضية تصنيف الأشخاص.

وأضافت شوبرا في حديثها لـ NDTV "أقدم اعتذاري عن المشاعر التي تعرضت للأذى. لقد كنت دوماً ضد تصنيف الأشخاص. تأثرت كثيراً وشعرت بالسوء حيال الأمر، ولكن الرسالة التي كنت أنوي إيصالها، فُهمت بطريقة خاطئة".


'جميعنا مسافرون'


ونشرت Condé Nast إحدى العبارات في محاولة لتوضيح الهدف من الصورة. وأوضحت أنها تؤمن بـ "عالم بلا حدود جغرافية" وأنها كان "لديها نقطة تريد توضيحها للجمهور". أما عن تلك العبارة التي نُشِرَت فقد كُتب فيها "لابد أن نعي أننا جميعاً على متن رحلة".

سواء كنا نتحرك عبر المحيطات أو نتحرك فقط لعدة كيلومترات أو حتى نتحرك داخل عقولنا، إلى عالم مختلف تماماً.. وسواء كنا نفعل ذلك تبعاً لإرادتنا الخالصة أو بسبب الظروف المحيطة - فجميعنا في النهاية مُسافِرون".

وصل إلى أوروبا خلال العام الماضي ما يقرب من 3 ملايين لاجئ ومهاجِر هرباً من الحرب والفقر والاضطهاد في الشرق الأوسط وأفريقيا وبعض الأماكن الأخرى، مما خلق أكبر أزمة للاجئين في القارة بأكملها منذ الحرب العالمية الثانية. كما غرق الآلاف من المهاجرين واللاجئين في البحر بسبب عدم وجود طُرُق آمنة للجوء.

في إحدى التغريدات عبر تويتر قال @1plur1 "ربما يحتاج المحررون الذين يعملون معك إلى بعض الذوق في تحرير ما يكتبونه. أنا أعي جيداً ما تحاولين فعله. ولكنك قُمْتِ بالتقليل من قضية اللاجئين الخطيرة".

وقال مُغَرِد آخر باسم @savita_pawnday "رسالة غير لائقة بالمرة، خاصة ونحن في خضم أكبر أزمة للاجئين. وكل العبارات التي تم شطبها، أصحابها أُجبروا عليها وليست لديهم أي خيارات في اللجوء إليها".

وقام آخر ببعض التعديلات على الصورة من خلال برنامج فوتوشوب، واستبدل الكلمات المشطوبة على قميص شوبرا بالكلمات التالية، "تعاطُف" ،"حنان"، "احتواء"، والكلمة الوحيدة غير المشطوبة هي كلمة "عدواني".

تعد شوبرا واحدة من أكبر نجوم السينما الهندية، وواحدة من بين عدد قليل جداً من الممثلين الذين خرجوا عن المألوف في هوليوود، وبدأت بلعب دور البطولة في المسلسل التلفزيوني Quantico، كما تشارك أيضاً في فيلم جديد ترجع قصته إلى مسلسل Baywatch.