ميليشيات شيعية هدّدته بالقتل في العراق.. أمرٌ ملكي سعودي بتعيين السبهان وزير دولة لشؤون الخليج

تم النشر: تم التحديث:
ASSBHAN
ثامر السبهان | social media

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، أمراً ملكياً، الأحد 16 أكتوبر/تشرين الأول، يقضي بتعيين ثامر السبهان، الذي كان يشغل منصب سفير المملكة لدى العراق، وزير دولة لشؤون الخليج العربي.

وجاء في الأمر الملكي الذي نشرت نصه وكالة الأنباء السعودية الرسمية: "يُعين ثامر بن سبهان بن علي السبهان وزير دولة لشؤون الخليج العربي بالمرتبة الممتازة في وزارة الخارجية".
ومنصب وزير دولة لشؤون الخليج العربي هو منصب مستحدث في المملكة.

وكان السبهان، قد أعلن يوم الجمعة الماضي، تعيين عبد العزيز الشمري، قائماً بالأعمال في سفارة المملكة لدى بغداد، في خطوة اعتبرها إعلامٌ محلي "تخفيضاً لمستوى التمثيل الدبلوماسي".


تهديداتٌ بالقتل


وفي 28 أغسطس/آب الماضي، طلبت الخارجية العراقية من نظيرتها السعودية استبدال سفير المملكة لدى بغداد (السبهان)، على خلفية اتهام الأخير لـ"ميليشيات عراقية مرتبطة بإيران بالوقوف وراء مخطط لاغتياله" خلال تواجده في العراق، حسبما تحدث السفير لوسائل إعلام عربية مختلفة في الشهر ذاته.

وآنذاك، قال سفير المملكة لقناة "الإخبارية" السعودية الرسمية إن "طلب الخارجية العراقية استبداله، جاء بضغوط إيرانية، وحتى تتجنب حكومة بغداد الإحراج بعد التهديدات التي تلقيتها بالقتل من ميليشيات مندرجة تحت الحكومة العراقية (في إشارة للحشد الشعبي)".

وفي نيسان/أبريل 2015 عيّنت السعودية السبهان سفيراً لدى العراق، وذلك لأول مرة منذ أن انقطعت العلاقات بين البلدين عام 1991 عقب الغزو العراقي للكويت.