والد جندي أميركي مسلم قتل في العراق يعود لمهاجمة ترامب.. هل استفز مشاعرهم من جديد؟

تم النشر: تم التحديث:
USA KHAN
Mike Segar / Reuters

انتقد خضر خان -والد جندي أميركي مُنح وساماً بعد مقتله في العراق- المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب اليوم الثلاثاء 11أكتوبر/تشرين الأول 2016، لقول المرشح إن الجندي كان سيظل على قيد الحياة لو كان ترامب رئيساً للولايات المتحدة آنذاك.

وقال خان في مقابلة أجرتها معه شبكة (سي.إن.إن) "أن يضع هذا المرشح انتهازيته السياسية قبل أي إدراك لألم ومعاناة الأسر لهو أمر مخزٍ".

وذكر ترامب وهو رجل أعمال من نيويورك اسم هومايون خان خلال المناظرة الرئاسية الثانية التي جرت مساء الأحد، بينما كان ينتقد منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون لتصويتها في عام 2003 لصالح غزو العراق عندما كانت عضوة في مجلس الشيوخ الأميركي. وهومايون كان برتبة كابتن في الجيش الأميركي.

وقال ترامب "لو كنت رئيساً آنذاك لكان هومايون خان على قيد الحياة اليوم". ورغم تأكيده المستمر على معارضته للحرب فقد أبدى ترامب دعمه لها في مقابلة خلال عام 2002.

وألقى خضر خان كلمة خلال المؤتمر الوطني للحزب الديمقراطي في يوليو/تموز استعرض فيها خدمة ابنه العسكرية وانتقد حملة ترامب بسبب دعوتها لفرض حظر مؤقت على دخول المسلمين للبلاد.

ورد ترامب آنذاك بالتساؤل عما إذا كان لم يسمح لزوجة خان -غزالة خان- بالحديث عندما صعدت مع زوجها على المسرح في تلميح لشكل محافظ من الإسلام الأمر الذي أدخل المرشح في نزاع مع والدي بطل الحرب المسلم القتيل.